]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

منى مينا واعضاء البرلمان والمصالح الشخصية أولآ

بواسطة: عادل حسان  |  بتاريخ: 2016-11-21 ، الوقت: 22:32:27
  • تقييم المقالة:

منى مينا واعضاء البرلمان والمصالح الشخصية أولآ
-------------------------------------
فى الوقت الذى تعانى فيه الدولة من أزمة اقتصادية حادة تستلزم ان يقف الجميع معآ نجد من هم فى الداخل والذين يعملون بأسم الحرية على قتل هذه الدولة وانهاكها وزيادة متاعبها دون مراعاة لما تمر به الدولة فى الوقت الذى دعا فيه رئيس الدولة السيسى الجميع الى التكاتف والمرور بمصر من هذا المنعطف الخطير ........الا أننا أصبحنا نرى نقيبة الاطباء منى مينا المعروف عنها انها تابعة للبرادعى وحزب الدستور تعمل لصالح ممن يعملون على خنق الحكومة اقتصاديآ وطبعآ بتعليمات من البرادعى فهاهى منى مينا تعمل بقدر الامكان على الغاء العلاج المجانى بالتأمين الصحى والهدف ببساطة ان يثور الشعب على الحكومة ووقفات ومظاهرات الهدف منها ان تعوق المرحلة الاقتصادية والمشروعات التى تقوم بها الدولة ...........منى مينا لاتعمل ابدآ لا لصالح الاطباء ولا لصالح المصريين وهذا حقيقى ولابد من ايجاد صيغة قانونية للتعامل مع مثل هذه المرأة تلك التى هدفها ارضاء البرادعى وبالطبع ارضاء القوات الخارجية تلك التى تعمل على اسقاط مصر بكل السبل اقتصاديآ ...........فوجئنا بعد ذلك بمائتان وعشرون عضوآ من البرلمان يظهرون لنا فى احدى جلسات البرلمان ليطالبوا رئيس البرلمان على ان يتم حساب مكافأت جلسات مجلس الشعب بالساعة !!!!!!!!!!فى ظل هذه الظروف الاقتصادية الصعبة يظهر أعضاء من البرلمان ينظرون لمصالحهم الشخصية وما يريدون ان يفوزوا به من هذا البرلمان بغض النظر على الازمة الاقتصادية التى تمر بها الدولة والتى اشار اليها الرئيس عشرات المرات فى كلماته ....بصراحة مثل هؤلاء أبدآ لايصلحوا كنواب للبرلمان مادامت المصلحة الشخصية تغلب عليهم واذا كان لدينا الأمل فى ان البرلمان من الممكن ان يقف لجموح تلك العميلة منى مينا .....فمن من الممكن ان يقف لأعضاء البرلمان الذين يريدون أن تتحمل خزينة الدولة وميزانيتها أعباء فوق أعباءها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
أنها كارثة أن تقف سيدة مثل منى مينا وتلعب لعبة النقابات والوقفات والمظاهرات تلك التى كان سائدة أيام حكم المجلس العسكرى وتعيدها الينا لتكون عقبة تقف أمام تقدم ومشروعات اصلاح هذه البلد !!!!!!!!!!!!!!!!!!
ثم يأتى الينا بعد ذلك أعضاء مجلس الشعب هؤلاء ويريدون ان يربحوا على حساب أزمة الدولة الاقتصادية فهل مثل هؤلاء يصلحون نواب يعملون لمصلحة الشعب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟لا أعتقد لان كل ما يهمهم هنا هو مصلحتهم الشخصية اليس كذلك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟مع الاسف هناك من يستغل اسم الحرية فى انفصال السلطة التشريعية عن السلطة التنفيذية لمصالحه الشخصية كما أن هناك من يستغل قوانين النقابات لتكون السكين الذين يريدون به ان يطعنوا ظهر الحكومة ويعودون بها الى الخلف خطوات وخطوات لابد من حل مع منى مينا البردعاوية هذه ومع هؤلاء الاعضاء الذين اتضح لنا ان ترشحهم  للبرلمان لم يكن تطوعآ من أجل خدمة المناطق التى فازوا بعضوية المجلس عن طريقها بل من اجل مصالحهم الشخصية ......ولكى الله يا مصر 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق