]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الربو ...الصديق المزمن

بواسطة: د.محمد فتحي عبد العال  |  بتاريخ: 2016-11-18 ، الوقت: 13:28:59
  • تقييم المقالة:

الربو (حساسية الصدر) مرض شائع يصيب الرئتين ويعاني منه ملايين الناسحول العالم وبحسب منظمة الصحة العالمية هومرض مزمن يتسم بحدوث نوبات متكررة تتراوح بين عسر التنفس والأزيز، وهي تختلف في شدتها وتواترها من شخص إلى آخر. وقد تظهر أعراضه عدة مرات في اليوم أو في الأسبوع لدى الأفراد المصابين به، وتصبح أسوأ لدى البعض أثناء مزاولة النشاط البدني أو في الليل. وأثناء نوبة الربو، تتورم بطانة أنابيب الشعب الهوائية، مما يؤدي إلى تضييق المسالك التنفسية والحد من تدفق الهواء إلى داخل الرئتين وخارجها.تنجم نوبة الربو عن الجزيئات المعلقة في الهواء الناتجة عن عوادم السيارات أو غيرها من الملوثات  وكنتيجة للتوتر النفسي والزكام والبرودة الشديدة أو الحرارة الشديدة ، كما يمكن لبعض الأدوية مثل الأسبرين أو الإيبوبروفين أن تحرض نوبة الربو أيضاً.

كثيراً ما تسبب أعراض الربو المتكررة الأرق والإرهاق أثناء النهار وانخفاض مستويات النشاط والتغيب عن المدرسة والعمل هذة الاعراض نتيجة لتقلص الشعب الهوائية بفعل الهستامين وهي المادة المسئولة بشكل رئيسي عن أعراض الحساسية حيث تعمل على انقباض عضلات الشعب الهوائية بالرئتين، مما يؤدي إلى تضييقهاوما يتبع ذلك من نوبات ربوية.

تشتق كلمة Asthma وهي التسمية الانجليزية لمرض الربومن اليونانية وتعني(أزمةأولهاث)وهو المرض الذي دفع الكاتب الفرنسي  الشهير مارسيل بروست الي وصف  الطب بـ«علم مضحك» لأنّه لم يشفه من مرض الربوالذي قضي ردحا طويلا من عمره يعاني منه ممافرض عليه سياج من العزلة الا ان المرض كان ملهما له في كتابة  واحدة من أطول الروايات في التاريخ الأنسانيوهي رواية البحث عن الزمن المفقود في 7 مجلدات يبلغ مجموع صفحاتها 3200 صفحة، وضمت مليونا ونصف المليون كلمة وهي الرواية التي دخلت موسوعة غينيس للأرقام القياسية وفقا لعدد حروفها التي وصلت إلى ما يقرب 10 ملايين حرف في اللغة الفرنسية.ومن الطريف أن ارنستو تشي جيفاراالثائر الارجنتيي النبيل صاحبه هذا المرض المزمن طوال حياته.

يهدف علاج مرض الربو إلىالوصول إلى مرحلة استقرار المرض وتقليل عدد النوبات الحادة للربو واستخدام أقل عدد من موسعات الشعب الهوائية واستمرار المريض في ممارسة حياته الطبيعية دون أي معوقاتواستعمال البخاخات بشتى أنواعها هي أكثر الأدوية فعالية في التحكم بنوبات الربو شرط استعمالها بشكل صحيح وفي الوقت المناسب.وقد أثبت علاج الربو بالأعشابالطبية، نجاعته ببعض الحالاتومن اشهر هذه الأعشاب : عشبة الايفيدرا وهي واحدة من أقدم العلاجات علي مستوي العالم حيث استخدمها الصينيون الذين يسمونها ماهوانج لالاف السنين لعلاج الربو وعلي الرغم من أن العلماء تمكنوا من فصل المادتين الفعالتين الايفيدرين والسودوايفيدرين عام 1887 غير ان بداية وصفه طبيا كان بعد الحرب العالمية الأولي وذلك بعد اكتشاف اثره الموسع للشعب الهوائية وازالة احتقان الأنف ومن هذا الحين والسودوايفيدرين ذائع الصيت كمزيل الأحتقان حيث يعمل علي مستقبلات ألفا التي توجد في جدران الأوعية الدموية في بطانة الممرات الأنفية والجيوب الأنفيةفيعمل على تقليص الأوعية الدموية في الأنف و هذا النشاط محصور في الأنف فقطومن الأهمية بمكان توخي الحذر  عند استخدامه حيثيؤدي الي ارتفاع ضغط الدم واحتباس البول لدي مرضي تضخم البروستاتا كما يوصي بعدم استخدامه لعلاج الربو لدي الاطفال اقل من عامين بدون استشارة الطبيب وتجنبه في مرضي السكر.وبحسب الدراسات فتناول القهوة والشاي ومشروبات الكولا المحتوية على مادتي الثيوبرمين والثيوفيلين بجانب الكافيينوهذه المواد تنتمي الي عائلة الزانثينات والتي تساعد في ايقاف تقلص الشعب الهوائية وتوسعة المسالك التنفسية.عرق السوس أيضا ينصح به  بيد أن استخدامه بكميات زائدةيؤدي الي الصداع وارتفاع ضغط الدمكما ينصح بالينسون والشمر .ومن المهم كذلك ممارسة الرياضة لتحسين الوضع العام للرئتين والقلب والجسم كله.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق