]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الأئمة يخفضون من سقف طلباتهم : "على الأقل نغمات محترمة"...

بواسطة: بلقسام حمدان العربي الإدريسي  |  بتاريخ: 2016-11-15 ، الوقت: 17:42:22
  • تقييم المقالة:

 

يبدو أن أئمة المساجد توصلوا إلى قناعة أنهم لا يمكنهم إقناع المصلين أصحاب الهواتف النقالة و الذين حولوا المساجد إلى ما يشبه مركز  اتصالات لاسلكية وقاعات للنغمات الموسيقية   ولكل مصلي نغمته المفضلة و هناك نغمات لا تصلح حتى في أماكن ...(أكرمكم الله) ...

 ولم تنفع مع هؤلاء لا تنبيهات الشفوية و المكتوبة بأن عليهم إقفال  هواتفهم عند دخول المساجد . أحد الأئمة مؤخرا  خاطب هؤلاء متوسلا بأن على الأقل أن تكون تلك النغمات محترمة ...

وقبل أن يتمم توسله رنت الهواتف بنغمات أبشع من المعتاد . قلت بيني و بين نفسي "يا إمام ، أنت كمن يحرث في الماء"...

 

 

بلقسام حمدان العربي الإدريسي

15.11.2016


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق