]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هذا مافهمته أنا من الحياة!

بواسطة: نينوى  |  بتاريخ: 2016-11-10 ، الوقت: 22:09:49
  • تقييم المقالة:
أشرقت الشمس بخيوطها الذهبية في بداية يوم جديد،وأشرقت معها ذكرياتي وبدأت تتحرك كالقطار في عقلي،ذكرى تتلو 
ذكرى،نظرت إلى الشمس المشرقة ،وقد بدت وكأنها تبتسم لي ،وتسألني بما يدور في عقلي من تفكير ،بما يدور في قلبي من 
عواطف مختلطة،هذه الحياة منذ الطفولة تعلمت منها أشياء كثيرة وأخرى كبيرة،أضحكتني تارة حتى ظننت أنني بضحكتي أسعد 
الناس،وأبكتني تارة أخرى حتى ظننت بأني أشقى الناس،ولكن! تغيرت مفاهيم كثيرة في حياتي ،جعلتني أنظر للحياة بنظرة ملؤها 
التفاؤل والصبر والثبات ومن بين تلك المفاهيم.
لا أحد مهما كان سيشعر بالوحدة أبدا ،ولن يشعر بحزن وهم يعصران قلبه،ولا بملل وإكتآب يشغلان وقته،وهو بقرب الله عز 
وجل،فقربه سيملأ تلك الفجوة الكبيرة التي وجدت في حياتك،يقول الله تعالى:(وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً 
ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى ).
تأملوا معي كلمة "ضنكة" منها يتبين لنا أن من يعرض عن الله عز وجل ستكون عيشته متعبة ومؤلمة وفي ضنك،دائما حزين 
ودائما مهموم ومتألم،أقسم به أن حياتي كلها سعادة !والسبب القرب منه،لا أملك الكثير من الأصدقاء،ولا أملك الكثير من 
المال،ولا أسكن في بيت فسيح وارف،وليس لي الكثير من السفر والترحال،إلا أنني أشعر بسعادة كبيرة جدا جدا في قلبي، سببها
الله عز وجل ،فهو لم يخيب دموعي التي لم تتوقف وضعفي وقلة حيلتي،نظرتي لسماء وشكوتي له ،رزقتني الكثير والكثير من 
الأرزاق ومن ضمنها السعادة وراحة البال والطمأنينة، على كل حال أنا أشكره على وجوده في حياتي لا أريد أن اخسره أبدا،إني
مطمئنة جدا بالقرب منه أحبه ولا أريد أن أخسره!"فمن وجد الله ماذا فقد؟ومن فقد الله ماذا وجد؟".
فهمت من الحياة أيضا ،أن الحب الصادق شيء نادر،وإن بحثت عنه لن تجده إلا في قلب أمك ،نعم أمك!
فهي من أصدق الناس في حبها وخوفها عليك،تتفقد أحوال أبنائها دائما في حين أنهم لا يهمهم حالهم،تحرص على طعامهم 
ومشربهم ولا يهمها إن لم تأكل أو تشرب لا تهمها نفسها،تتمنى الخير لأبنائها دائما ولا يعرف قلبها الحسد والحقد والكره، فقلبها
وطن وعيناها طيب وكلامها طبيب،وكما قرأت لنص مكتوب"الأم تكذب حينما تقول أنها بخير وهي ليست بخير بل قلقة على أبنائها،
وتكذب عندما تقول بأنها ليست جائعة فتحرم نفسها لإطعام أبنائها،وتكذب عندما تقول بأنها ليست مريضة وهي مبرغم مرضها 
تسهر على راحة أبنائها" لهذا الأم أصدق الناس في الحب بأسمى معانيه وبأعمق مافيه.
"الأم مدرسة إذا أعددتها **أعددت شعبا طيب الأعراق". ومن المفاهيم الأخرى عرفت بأن السعادة :هي شيء لا نبحث عنه،هي شيء موجود بداخلنا،نحن من نبحث عنها ونحن من ننميها
ونسقيها.
عرفت بأن الصديق الحقيقي : هو من يحبك برغم من العيوب التي تلازمك،ويعرفك في الشدائد أكثر من الأتراح،ويحب لك الخير 
والسعادة والراحة،ويعطيك من وقته حتى وإن كان مشغولا.
مفاهيم وتجارب في حياتي مررت بها وتعلمتها،وهي زهور قطفتها من بساتين التجارب والآلام،ولكل شخص فينا تجارب وأشياء 
كثيرة مرت عليه في حياته،علمته وزادته خبرة،وكما يقال "لن يتعلم أحد حتى يتألم"فذاك هو قانون الحياة ،وذاك هو مايدرس
في مدرسة الحياة ،فتكو أنت ذاك الشخص الذكي والسعيد الذي يعلو للقمم ،او ذاك الشخص الشقي الذي يسقط حتى يدنو من أعمق
الحفر فلا يستطيع الخروج منه أبدا.  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق