]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الترف وأثره في حياة الداعية

بواسطة: Norah  |  بتاريخ: 2016-11-09 ، الوقت: 16:25:10
  • تقييم المقالة:

الترف وأثره في حياة الداعية

 

إن الترف داء عضال ومرض مهلك ، إن استشرى في أمة ذهب بعزمها، وأورثها تباطؤًا وخمولاً، وكسلاً ودَعَة، وعلقها بالحياة الدنيا وحببها إليها، والترف إن التصق بشخص ما حتى صار يوصف به كان ذلك إيذانًا بضعفه، وإعلاماً بوهنه، ودليلاً على تراخي شأنه، وعدم ضبطه أمره، وأنه آثر لذائذ الحياة على الجد والاجتهاد، واستبدل بالقوة والدأب الضعف والإخلاد، حتى صار في الحياه أشبه بسقط المتاع، لا يأتي بعمل نافع ولا يُرتجى من ارتفاع.   

كما جاء ذكر الترف والمترفين مرارآ في كتاب الله, وفي سنة رسوله صلى الله عليه وسلم, وفي آثار من سلف, فمما جاء في كتاب الله سبحانه قوله: (وَإِذَا أَرَدْنَا أَن نُّهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُوا فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيرًا). سورة الإسراء، آية رقم16.

وإن للترف آثار مهلكة ضارة، تنهش أجساد وعقول وقلوب العاملين من الدعاة وطلبة العلم والعلماء وسائر الصالحين، وتقلل جهودهم، وتضعف حركتهم، وتحبب الدنيا إليهم، وترغبهم فيها، وتطيل أملهم، والخطر كل الخطر أن يهاجم الترف أولئك، وهم صفوة الأمة وخلاصتها، ووجهها المضيء، ومتعلق آمالها، وقبلة توجهاتها، ومحل سرها، ومكمن قوتها، فإذا فعل الترف فعله بأولئك فكبر على سائر الأمة أربعًا، ولا ترجو منها شيئًا، لذلك كله وجب العمل على محاربة الترف بأسلحة الجد والاجتهاد، والزهد والاخشيشان، والتقوى والإيمان، قبل أن نندم، ولات ساعة مندم.

وختامآ نذكر بعضاً من آثاره:

الأثر الأول: الغفلة عن درجات الاخرة العالية.

الأثر الثاني: التعلق بمباهج الحياة ونسيان الهدف منها.

الأثر الثالث: التباطؤ في قضاء الأمور.

 


المرجع:كتاب الترف وأثرة في الدعاة والصالحين. د: محمد موسى الشريف.

http://www.archive.org/stream/waq95957/95957#page/n0/mode/2up

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق