]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المرجع الصرخي .. ياسيستاني ما أقلّ ما أعطوك في قدر ما أخذوا منك؟

بواسطة: منتهى الليثي  |  بتاريخ: 2016-11-04 ، الوقت: 22:23:02
  • تقييم المقالة:

يقول الدكتور علي الوردي في كتابه وعاظ السلاطين

( ويبدو لي أنّ هذا هو دأب الواعظين عندنا، فهم يتركون الطغاة والمترفين يفعلون ما يشاءون ويصبّون جلّ اهتماماتهم على الفقراء من الناس فيبحثون عن زلاتهم وينغصون عليهم عيشهم وينذرون بالويل والثبور في الدنيا والآخرة، وسبب هذا الوعظ في التحيز فيما اعتقده راجع إلى أن الواعظين كانوا ولا يزالون يعيشون على فضلات موائد الأغنياء والطغاة، فكانت معايشهم متوقفة على رضا أولياء الأمر وتراهم لذلك يغضّون الطرف عما يقوم به هؤلاء من التعسف والنهب والترف ثم يدعون لهم فوق ذلك بطول العمر). وقد تبين لنا أن مصائب الناس والمجتمعات كلها بسبب طمع وجشع هؤلاء المتسلطين دينياً على رقاب الناس بحجة أنهم مراجع الدين وهم من أجهل الجهلاء فلا يعرفون أنفسهم ولا يعرفون حق الله ولا يعرفون حق الناس، وتجدهم يسيحون مع السلطان الظالم لخدمته ومع قوى الاحتلال لشرعنة تصرفاتهم وأفعالهم واحتلال الأوطان وقتل الأبرياء من أبناء الإسلام ، وهذا ما أشار له المرجع المحقق العراقي السيد الصرخي في محاضرته الثامنة عشرة من بحث ( السيستاني ما قبل المهد إلى ما بعد اللحد ) بقوله (( يا سيستاني ما أقلّ ما أعطوك في قدر ما أخذوا منك؟ رسالة الإمام علي بن الحسين عليهما السلام للزهري......... لم يبلغ أخص وزرائهم ولا أقوى أعوانهم إلاّ دون ما بلغت من إصلاح فسادهم واختلاف الخاصة والعامة إليهم, فما أقلّ ما أعطوك في قدر ما أخذوا منك.( فما أقل ما أعطوك يا سيستاني من رشا، من 200 مليون دولار ما قيمة 200 مليون دولار مقابل ما عندك من أموال، وما تكدس من أموال في البنوك، و الشركات، و الداخل والخارج، وفي بلدان الشرق و الغرب، و في بلدان الأعاجم، كم عندك من المليارات والمليارات، تدنو نفسك على 200 مليون دولار،ما هذا المبلغ مقابل ما تملك؟!! لكنّها الذلة، و العمالة، والأوراق والفضائح التي يمتلكونها ضدك، لكنّه الجهل والدناءة والخسة وعدم الرجولة )). وعلى المجتمع الخروج من تحت عباءة السيستاني وحاشيته لكي يتمكن من وقف الانحدار والفساد والتمزق وإعادة بناء الوطن من جديد على أسس سليمة تضمن وحدة العراق وسلامة مستقبل أجياله .

الكاتبة منتهى الليثي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • مسلم | 2016-11-06
    حياالله المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني نعم تبقى نورأشامخأ و سيشهدالتاريخ وتسجل الاقلام وتسطر الكتب اجمل وابهى مواقف شهدتها وعرفتها الحوزة على مرالازمان والعصورمن مواقف ومحاضرات وتحليلات  واخلاق وتواضع فحياك الله
  • ثائر الحلي | 2016-11-06
    سؤالي موجه إلى السيستاني و تنظيمات داعش الارهابية فهل في مودة و موالاة اليهود المحتلين و الكافرين المارقين من الاسلام ما يقربكم من الله زلفى أم فيها الخيبة و الخسران المبين في الدارين و تيقنوا أن ما بعد الحق إلا الضلال المبين . 
  • احمد الكندي | 2016-11-06
    بالرغم من عدم وجود ما يثبت أن السيستاني حيا على قيد الحياة إلا أن الدول والمنظمات العالمية التي أسست لوجود السيستاني تسعى للإبقاء على هذه العنوان والمنهج والأيديولوجية كونه الأصلح الذي يحقق لها مشاريعها ومخططاتها خصوصا بعد أن حقق لها الكثير من المشاريع والمخططات والأحلام، فالسيستاني بات وهما وخرافة في حقيقة الأمر فلا يوجد له تصوير أو مقطع فيديوي أو تسجيل صوتي يكشف عن بقائه على قيد الحياة، وإلا لو كان موجودا لعُرِض أمام الملأ في مقابل الأدلة الواضحة التي تكشف عن عدم وجوده،

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق