]]>
خواطر :
اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . 

ابن البلد

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-01-02 ، الوقت: 07:31:33
  • تقييم المقالة:

 

ابن البلد

ابن البلد يقول أين انت يا زماني وليت وولت معك أجمل الأيام.

ويتذكر كنا نجتمع نتسامر ونتبادل الأحاديث ونتشارك الهموم والأحزان والأفراح.وليس مهما" ان اجتمعنا أمام منزل أحدنا أو أمام دكان أو على الساحة أو في أي مكان .المهم اننا كنا نجتمع على حب الحياة.

اذا فرح احد نفرح جميعنا واذا حزن نحزن معه.لا خلافات ولا اختلافات

ود ومحبة وآخر انسجام. وبين الكلمات كان يأخذ نفسا" عميقا" من نارجيلته.

والتي رائحتها تملأ المقهى وصوته يرج ويهز الكراسي والطاولات والآذان.

يا ناس كان في بركة في الولد وفي الزمن وفي المال.الله الشاهد على ما أقول اليوم كلنا معنا مال ولكن لا نعرف كيف تهرب من الجيوب لا تكمش بالأيدي هي مثل الزئبق والأولاد كل مشغول بحياته ولا يتذكر أن له أهل الا في الاعياد وفي المناسبات .والوقت لا نعرف كيف أصبحت النسوان تنجب في اليوم الواحد أجيال وأجيال.والذكاء غير طبيعي ترى الطفل يكلمك كأنه رجل  وهو يعرف أمورا" كثيرة منهم من يمسك الهاتف الجوال ويطلب الرقم وبيد واحدة وبسرعة البرق وآخر أعوذ بالله من الشيطان الرجيم كأنه شيطان دائم الحركة جيل واع ومثقف حتى أن الأطفال لا علاقة لهم بالبراءة .هم فعلا" كبار تقنيون أكثر منا و يعرفون الكثير ووقحين ويريدون من الدنيا الكثير كنا لا نتجرأ على رفع رؤوسنا أمام الكبار اليوم يرفعون ويجادلون ويناقشون ويفرضون رأيهم  حماهم الله.

كان جدي الذي لا يعرف الكتابة ولا القراءة ويحفظ بعض السور من القرآن وما نقل اليه بالتواتر من ألسنة المشايخ  يقول آخر زمان ينطق الحجر والحديد والشجر ويصبج الولدان شيبا ولا بركة فيه لا للوقت ولا للمال وسوف ينتشر الفساد وتكثر الامراض  وترى الناس يتشبهون بالحيوان وأيضا" النساء يتشبهن بالرجال والرجال بالنساء.

أنا ابن البلد أعترف اليوم انني غريب وانني رجعي وبدائي وانني  غير راض عما يجري في هذا الزمان.

وسأبقى أنا ابن البلد الذي لا يزال يحن الى انسان وزمان كان في يوم من الأيام.

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق