]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ويبقى الامل

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-01-02 ، الوقت: 06:43:29
  • تقييم المقالة:

وأنا في عرين الحزن أتلوى من الوجع وأذرف الدمع وقلبي ينزف دم من الألم.وأتخبط مع اليأس ومع الفشل واتلقى الضربات والصفعات وبالرغم من ذلك أقف  وأسير وأمشي في طريقي وكلي أمل أن أنجح في الامتحان من يحبه الله يبتليه بالمصائب ويمتحن صبره ويقوي ايمانه .

البلاء وقود الانسان المؤمن في هذه الدنيا والتي معناها بالعربية السفلى.

وأرتقي بأحزاني الى الفرح وأعمر ذاتي بالرضى وأملأ روحي بالسلام وانأى بنفسي عن الركوع  والركون والاستلام.

يزيد ايماني وأشعر بأنني مخلوقة يؤدبها المولى ربما تكفيرا" لأخطائي ولسيآتي وربما لتزيد حسناتي والله أعلم وأخبر.

أمل لا ينطفىء لا مع هبوب ريح قوية ولا مع اشتداد عاصفة هوجاء .شمس تنير أعماقي تدفئني بعد  البرد وتبدد كل ظلام وتنير عتماتي فأنعم بالأضواء في ليلي وفي نهاري فلا تراني الا مبتسمة وقانعة وراضية .وموقنة أنني من عباد الله المخلصين الذين سماهم في كتابه الكريم الصابرين الذين اذا أصابتهم مصيبة قالوا ان لله وان اليه راجعون.

وانا اعتز بنفسي ولا أتكبر وأسر منها ولا أتجبر  لأن الخالق الواحد الاحد أمرني أن أهتدي بالقرآن فاهتديت  وان أؤمن بالغيب فآمنت وان أقيم الصلاة فصليت  وان أنفق مما رزقني و من كل الأشياء فانفقت.وما عدا ذلك كله للمؤمن ثواب الخير والشر.

فنعم الخالق والحمد لله  الوهاب على نعمة الاسلام.

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • روهيت | 2012-01-02
    ان الله اذا أحب عبداُ ابتلاه,,سبحان الله,,
    لطيفة خالد الاحزآن في عالمنآ تغشينآ لآننآ برأي الناس بأننا فاشلين ولم نستطيع اسعاد انفسنآ,,
    لكن الاحزآن في عالمكـ هي سعي للبحث عن الامل,,والتقرب لله وللآخرة,,وزيآدة نسبة الايمآن بقلبكـ
    فنعم هذه الاحزآن,..واهلا بها في قلوبنآ,,
    بارك الله فيكـ ,,انت رائعة بما تكتبنه ,,تقديري لكــ,,,سجين بحب ومودة وتوفيق لكـ,,

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق