]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الجماجم المستحقة

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2016-10-27 ، الوقت: 15:49:30
  • تقييم المقالة:

الجماجم المستحقة

 

==========

 

قصتنا المأساوية مع المستعمر المستدمر القديم , توشك سرمدية , لا بداية ولا نهاية لها , وكلما ألتأم جرح يتجدد جرح آخر. فرنسا تحاول في كل مرة أن تكرر التاريخ المر مع الجزائر مرتين ,مرة في شكل مأساة ومرة أخرى في شكل مسخرة .وفرنسا تحاول ان تعيد دورة التاريخ مع الجزائر بالحالتين دفعة واحدة , حينما ترمي بورقة اعادة جماجم الجزائريين التي اغتالتهم على غير وجه حق , فقط لأنهم طلبوا بحؤية الاوطان والانسان. تلك الجماجم التي احتفظت بها فرنسا نينا طوال بمتحف الانسان. اي جماجم واي متحف ؟ ان لم تكن اكبر مسخرة تحاول فرنسا ان تعيدها للجزائر.
والمشكل ان تتبنى وزارة المجاهدين قضية الجماجم , وتوشك ان تصير قضية الثرن , وكأن فرنسا اعترفت واعتذرت عن جرائمها في حق الجزائريين طيلة اكثر من قرن و 38 سنة.
ما الذي اصاب الجزائريين , حينما تريد ان تتفاوض على اعادة الجماجم بالرفوف المتاحف و كأنها كل الصيد في جوف الفرا.....
خوفنا ان تكون مصنفة هذه الجماجم ومرقمة حسب ترتيب المتاحف العالمية , وانها ملكية للمتحف الوطني الفرنسي فقط فرنسا اهدتها للجزائريين كأي مستحاثة قديمة او كأي أثر قديم نفيس , لوحة زيتية او تراث ثقافي مادي.
كيف تستقبل الجزائر جماجم موتاها او شهداءها.... هل تعيد دفن الجمجمة دون بقية الجسد كله.. ما هذا القتل والموت بالتجزئة , وكأن فرنسا تتلذذ بالشهداء حتى وهو رفاة....حتى وهم اطذراف.....حتى وعن جماجم.... تنفخ بها الرياخ....دون مخ....دون تفكير..... وكأن فرنسا تخشاهم احيائ واموات.
فرنسا تتنكل بموتانا...بقتلانا....بشهدائنا احياء وامواتا...أخذنهم احياء دون تفاوض , وها هي تريد ان ترجعها لنا وتهيدها لنا بتفاوض.
ولا غرو ربما تصنفهم كتراث محميا عالميا , وتريد ان تحمي جماجمها التي هي جماجمنا التاريخية.... والحاضر والمستقبل....ثم بعدها تطالب بالتدهل كلما ارادت ان تمارس الضغط على السلطة الجزائرية وعلى الشهب ايضا , بحجة جماية متحف الانسان المتنقل فقط.
شيئ يدمي القلب هذا الذي بيننا وبين فرنسا , ولا سيما عندما يصدق اهلامنا الجزائري الخفيف والثقيل اللهبة , ويعتبرها حقا كحق تاريخي لا بد من استرداده واسترجاعه دون اعتذار....الاعتذار أولا ثم لا غرو ان تفاوضنا على كل شيئ.
إلا ان فرنسا ترى في مستعمراتها القديمة نوستالجيا استعمارية كمجال حيوي وكحق تاريخي , تسترده فرنسا متى شاءت و أنى ما شاءت وكيف ما شاءت.
الجزائر ان كان للإسترجاع من بد لابد من الاسترجاع الشامل المادي والمعنوي ليس كتراث وفقط وانما كقيمة اخلاقية.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق