]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المرجع الصرخي .. سفك الدماء وقطع الرؤوس مقياس الخلافة عند التيمية.. محمد النائــــــل

بواسطة: محمد النائل  |  بتاريخ: 2016-10-24 ، الوقت: 10:28:42
  • تقييم المقالة:

المرجع الصرخي .. سفك الدماء وقطع الرؤوس مقياس الخلافة عند التيمية..

محمد النائل
من المعلوم أن الإعلام هو وسيلة لنقل المعلومات للجماهير بتمليكها الحقائق لأشراكها في صنع القرار وإيصال الحقيقة لها بعيداً عن التزييف والتضليل ,وأن إستغلال الإعلام من قبل السلطة الحاكمة هو الذي يحدد طبيعة ونوع السلطة ,فأذا كانت السلطة ديكتاتورية فإنها تستخدم الإعلام لصالحها ,لتكميم الأفواه ومصادرة الحريات والحقوق ,وإن كانت السلطة وطنية فإنها تسخر الإعلام لخدمة الجماهير .ولقد استغل معاوية الإعلام لصالحة منذ بداية تسلمه الخلافة (خلافة البطش والإرهاب),وجعل منه قائداً للفتوحات الإسلامية ,على عكس منهجه الدموي إرهاب وقطع الرؤوس وتقتيل وبطش وسفك للدماء .وإشاعة الظلم والفساد في الأرض , سائراً ومكملاً لسياسة ونهج التيمية ,والشيء المؤكد هو أن حكومة معاوية لم تستند إلى رضا الأمة أو مشورتها ,وإنما فرضت عليها السلطة بقوة السلاح . وهذا ما جاء به المرجع الصرخي في محاضراته في العقائد والتأريخ الإسلامي قائلاً:
سير أعلام النبلاء ج4 ، الذهبي، يقول: وممن أدرك زمان النبوة يزيد بن معاوية بن أبي سفيان بن حرب بن أمية، الخليفة، أبو خالد، القرشي، الأموي، الدمشقي، قد ترجمه ابن عساكر، وهو في تأريخي الكبير. له على هناته ( أي على شروره وفساده) حسنة، وهي غزو القسطنطينية، وكان أمير ذلك الجيش، وفيهم مثل أبي أيوب الأنصاري عقد له أبوه بولاية العهد من بعده .
أقول : إلتفتوا جيدًا ما هي الحسنة عنده ؟ غزو القسطنطينية، هذا هو المهم هذا هو المقياس، عندما تقرأ للشيخ ابن تيمية تجد المهم عنده ، غزو وحرب وقتال وإرهاب وسفك دماء وقطع رؤوس وتهجير، الإكثار بسفك الدماء وقتل الأبرياء وخوض الحروب، هذا هو المهم والمقياس عندهم !!! .
عقد له أبوه بولاية العهد من بعده ,فتسلم الملك عند موت أبيه في رجب سنة ستين وله ثلاث وثلاثون سنة ,فكانت دولته أقل من أربع سنين ,ولم يمهله الله على مافعل بأهل المدينة لما خلعوه ,أرتكب مجزرة بأهل المدينة )...ويزيد ممن لانسبّهُ ولا نبحبهُ ,وله نظراء من خلفاء الدولتين ,وكذلك من ملوك النواحي ,بل فيهم من هو شر منه ,هذا أيضا مقياس تيمي ,عندما تناقش أحد التيمية وتريد أن تقارن بين معاوية وعلي عليه السلام ,فعندما تأتي بفضيلة لعلي عليه السلام غير موجودة عند معاوية ماذا يقول لك ؟يقول لك هذه الفضيلة موجودة عند أبي بكر أو عند عمر أو عن طلحة أو عند أبي هريرة ,هي المقارنة بين معاوية وعلي,إلتفت هذه الانتقائية والعشوائية وهذا الخداع وهذا القفز بين الألفاظ والكلمات والموارد من أجل المغالطة والموارد والتشويش والتشويه ,هنا أيضا ماذا يقول؟يوجد أسوأ منه ,إذا وجد أسوأ منه فهل عندما يوجد الأسوأ منه يكون هذا حسن ؟!!ذاك إلى الجحيم وهذا إلى الجحيم,قال وجلس على المنبر وخطب وقال :إن أبي كان يغزيكم البحر ,ولست حاملكم في البحر,(إلتفت جيداً:أوقف الجهاد ,هل مثل الفتوى التي نفت الجهاد وقالت لايوجد جهاد في زمن الغيبة)وأنه كان يشتيكم بأرض الروم ,فلست أشتي المسلمين في أرض العدو (أيضا سقط عنهم جهاد الشتاء وجهاد البرد)وكان يخرج العطاء أثلاثا وإني أجمعه لكم.فافترقوا يثنون عليه.
مقتبس من المحاضرة الثانية من بحث " الدولة..المارقة...في عصر_الظهور ...منذ عهد_الرسول (صلى الله عليه وآله وسلّم)
ضمن سلسلة_محاضرات تحليل موضوعي في العقائد
و التأريخ_الإسلامي
13محرم 1438 هـ - 15_10_2016 مـ
 
 

كما هو اليوم في وقتنا الحاضر المنهج التيمي (مايسمى بدولة الدواعش الإرهابية )قتل وإرهاب وسفك الدماء وقطع الرؤوس التي هي أمتداد لسياسة معاوية ..همهم الوحيد هو مصالحهم الضيقة السلطوية ,وتكوين دولتهم بعيداً عن الدين الإسلامي .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق