]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أحجية لها مركز ووتر

بواسطة: طيف امرأه  |  بتاريخ: 2011-06-05 ، الوقت: 20:09:52
  • تقييم المقالة:



هي لحظة ....
ثواني مسروقه من عمرنا

تتدرج على اقبية ...
وسراديب في كل أنحاء الجزر

تتلاعب بنا السويعات
تنقلنا عبر
الحروف
تدّعي  الحب بيننا
وتمضي..
بلا تواقيع حضور.

وامضي انا بكل الإتجاهات...   

عثرة أخرى أخطأت بكيلها

اظنني ما عدت أحفل بكل
ما يدور حولي ,,يا صديق الوجع

فكل الدوائر عندي متداخله
ومركزها واحد
لم تعد الحروف وترها
ولا قوس لها..



اصبحت كل الآمور مختلطه..
لا نسلم من تداعياتها
إلا.. لحظة السكون
فقط ...حينما تغفو العيون
وتزيل عنا الهموم
وتتكفن بتلك الجفون
حينما يصمد أمل آخر
بين أنامل .. ما كتبت
إلا حرفا من وجل,,
ولا عقدت الكلمة الا عقود زمن
أنت ..وأنا ياأنين  بين السطور
أحجية ...لامركز ولا إحداثيه  .
كتبت في

 بتاريخ : 10 - 01 - 11 الساعة : 02:06 PM

وعدلت اليوم

5/6/2011

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • Yazan Ibrahim | 2011-06-06
    لا تدعي شقاوة الزمان تزمجر بين حروف و ألق الكلمات التي تكتبين و بها تتعطرين ودعي وشاحا من الأمل يحفظك و يحميك من برد الهموم و شده قساوتها فادراك هفوات الهموم ليس بالأمر المشؤوم فقد وصلت كلماتك من القلب الى ان وصلت وصمتت في الحلقوم! جميل جدا
  • منتظر القضيب | 2011-06-06
    ثقـي تمامـاً.. تلك السويعات الي قضيتها لن تذهب سدى.. وكوني على مطمأن , من أن من أخرج من قلبكِ السعاده.. يستطيع أن يدخلها إليك مرة أخرى.. فـ لا تجزعي أخيتي.

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق