]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الى ابائنا الحكام التاريخيين والحاضر

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2016-10-18 ، الوقت: 08:03:56
  • تقييم المقالة:
. هذا عصر ووجد خصيصا للشباب , لوطن شاب مثل الجزائر , تبلغ النسبة به 75 % وإذا لم تسارعون انتم با من درع وسهام الشهد المجتحة التي لا تخطئ اهدافها أبدا , ان تنقذوا هذا الجيل كما تسعون لإنقاذ سعر البترول من دمار الإنهيار الشامل ...افنهيار الأعم.
أيها الأباء الحكام الطيبون , الحكم حق.....الحكم كنز , ومن حقكم ومن واجبكم اليوم ان تسلموا المشعل للشباب , ان تردوا الأمانة الى اهلها , كما كنتم في سالف الجهاد فب اوج نشاطكم الثوري والجهادي.
ليس عيبا ان يطلب الجيل الجديد جيل الثورة الحضارية على جميع الأصعدة , ان يطلب حقه بالحكم , حتى لا أقول حقه بالكنز.
أيها الأباء الطيبون :لن أقول كما يقول المنظرون العربيون : العجائز خطرون فهم لا يكترقون بمايحدث حولهم , أنا اريدكم ان تلمسوا ه>ا المعطى الحطير , والوطن اليوم في حاجة الى شبابه ليس باتلحرب فحسب....وليس بالسلم فحسب وانما بالحكم.
الشباب لا يرى لكم بعين العطف والإشفاق وانتم تتنابزون بالإلقاب , امام العدو والصديق , وانما بعين الحب , بعين رضاكم السماوي والارضي على ابناكم واحفادكم , وهو يرون عبر هذه المصارحات والمطاشفات المرضية , الوطن يسلمى على طبق من ذهب الى العدو الكلاسيكي والحديث....الى العدو الرقمي والتماثلي
أيها الأباء الطيبون كم نحبكم لزلنا نحتلامكم....لزلنا نجلكم...الوطن اليوم في حاجة الى هذا الجيل الذي اثقله منطقه , ولا تكونوا ضد التاريخ.... ولا ضد الحاضر.... ولا ضد المستقبل , فسلوا الحكم الى الشباب , شبابكم , من صلبكم....من جيناتكم....من مورثاتكم , عوضا ان يسلم الى الأخر عانيتكم انتم منه كثير وتكبدتم جراه الغالي والنفيس روحا وعتادا وارضا , وهو لايزال على الثخوم البرية والبحرية والجوية والفضائية , مترقبا أبسط نلويحة لأبسط مروحة ليعيد الكرة كرتين , مرة في شكل مأساة ومرة في شكل مسخرة. سلموا السلطة للشباب وسوف ترون العجب .    
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق