]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

الايمان والاسلام الحلقه3

بواسطة: سند المؤمنين  |  بتاريخ: 2016-10-15 ، الوقت: 21:58:02
  • تقييم المقالة:

 

ومن الناس من يقول ءامنا با الله وبا اليوم الاخر وما هم بمؤمنين(

احب ان اوضح ان هده الناس التي تقول نحن مؤمنين وما هم بمؤمنين وتقول نؤمن با يوم القيامه وما وهم بمؤمنين هم قريبيييييين منا جدا جدا ونراهم كل يوم فعندما يأتي الي أخي ويقولو لي انني اؤمن با الله وانني اؤمن با اليوم الاخر واسأله هل تصلي ويقول لي لا فهكدا يكون اخي ليس مؤمن وانما هو يقول انا امنت ولكنه لم يؤمن وانما يقول امنت با اليوم الاخر وماهو بمؤمن ولا يشعر بذالك  لماذا لأنه قد هدم ركن من اركان الاسلام وما ان لم يكن هناك اسلام لم يكن هناك ايمان

ونأتي الي الايه التي تقول

يخدعون الله والذين ءامنو وما يخدعون ألا انفسهم وما يشعرون (

في الحقيقه اخي قد خدعني وله سنوات في خداعي كنت اظن انه مؤمن ولكن تبين لي انه ليس بمؤمن عندما ايقنت هده الايات وهده الحقيقه المرا التي عرفتها فقد يظن انه يخدع الله با ان يقول امنت با الله ولكن ليس بمؤمن لأنه يخااااف وفي قلبه الرعب من ذالك العقاب الذي عندا الله وعندما يسألوه يقول انا مؤمن ولكن في الحقيقه قد ضاعا منه ايمانه لأن ضاعا منه ركن من اركان ايمانه فذهبا الايمان وماهو ذالك الركن هو ركن العمل فهو لم يعمل با الصلاه ولم يعمل با الاستغفار والتحميد والتسبيح بل اخي يحركه الهوي اينما يريد اخي اخي في قلبه الهواى وهدا هو المرض الذي اخبرنا الله عليه

في هده الايه

في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا ولهم عذاب اليم بما كانوا يكذبون

فبسبب ذالك الهواى الذي موجود في قلب أخي با ذالك الهواى جعل اخي لا يحافظ علي الصلاه بل وصل اليه الحد الي ان يوم جمعه لا يصليها فسأل الله العلي الرحمن الرحيم ان يهديني ويهدي اخي و يصلحني ويصلح اخي و يثبتني ويثبت اخي وكافة المؤمنين والمسلمين اللهم امين

ولكن الذي في قلوبهم مرض الله وعدهم وقال عنهم لهم عذاب اليم لماذا لأنه كان يخدع في نفسه ولا يشعر بنفسه انه يخدع في نفسه كان يظن انه مؤمن ولكن خدعا نفسه وما هو بمؤمن لأن هدا اخي قد اكتسب ايمان قليل لدرجة ان جعله لا يقيم ركن من اركان الاسلام وبا التالي ظاعا منه الايمان بل وذالك الايمان الذي يظنه اخي ايمان ليس با ايمان

 


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق