]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

( موضوع سابق)...سري جدا...

بواسطة: بلقسام حمدان العربي الإدريسي  |  بتاريخ: 2016-10-10 ، الوقت: 18:27:14
  • تقييم المقالة:

 

سري ، سري جدا... ، وما شابها ، قد أو تكون فعلا أصبحت مفردات و عبارات من الماضي لا وجود لها في القواميس لتستبدل بعبارات "مكشوف" و "مكشوف جدا"... 
والجميع ، كأفراد أو كمؤسسات لن يبقى لها حصانة وأسرارها لن تصبح حكرا لها بل تصبح في متناول الجميع برضاها أو عدم رضاها...
تأكدت من ذلك وأنا أتصفح في "غوغل أرض" ( غوغل ارث) ، وإذ بي أجد نفسي أتجول في مدينتي شيئا فشيئا الحي الذي اسكن فيه ثم الشارع مرورا بمنازل الجيران حتى الوصول إلى بيتي...
وكانت المفاجأة ، كل شيء واضح وبالتفصيل ، حتى عدد "الصحون ألاقطة" (برابول) ، واضحة فوق السطوح وضوح الشمس في اعز الصيف، ولقطع الشك من اليقين ، صحوت باكرا وألقيت من شرفتي نظرة على سطوح الجيران ، كل شيء كما هو واضح من صور "غوغل ارث" ، العدد و الوضعية ...
أصيبت بذعر شديد ، لأني متيقن أن هذه البرمجية المتداولة هي قديمة وتكون قديمة جدا ، لأن لا يعقل أن يتم كشف للعامة البرمجيات الجديدة و الحديثة و الشديدة التطور...
ويمكن أن تكون هناك برمجيات قد تستطيع الكشف وراء جدران البيوت أو المؤسسات و يصبح الإنسان غير مؤتمن حتى ما بداخل خزانته...
و الخوف كل الخوف أن يجد المرء صوره و خصوصيته وهو على فراش نومه ، يتلهى بها الناس في المواقع للتواصل الغير "اجتماعي"...
ومنذ ذلك اليوم وأنا أنام بثيابي كاملة ، حتى أصبحت أفكر في النوم تحت السرير مصنوع بمواد عازلة ربما تستطيع التشويش على تلك "العيون" التي تجوب أعالي الفضاء بعيون ثاقبة المدى ...
المختصر المفيد ، العصر الحالي هو عصر كل "شيء على المكشوف" و لا أحد محصن والأسرار لن تكون ملكا خاصا بل هي في الشيوع و يشاركونها الجميع ... والله يستر.

 

 

بلقسام حمدان العربي الإدريسي
15.12.2014


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق