]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لماذا اغتيل صدام حسين ؟

بواسطة: احمد الخالدي  |  بتاريخ: 2016-10-05 ، الوقت: 09:32:14
  • تقييم المقالة:

لماذا اغتيل صدام حسين ؟

 

المشهد العراقي حافل بالكثير من الاحداث المتسارعة مما يفقده خاصية الاستقرار وهذا ما أثر سلباً على مستقبله حتى بدأت نتائجه الوخيمة تظهر للعيان بسبب الادوات التي تتحكم فيه سواء الدينية و السياسية ففي السياسة نجد النظام السابق كان يتفرد بالسلطة و أما من الناحية الدينية فكان هنالك محورين احدهما يمثل خط الصلاح و الاصلاح ممثلاً بالشهيدين الصدرين الاول و الثاني وكان دائماً في مواجهة نارية مع ذلك النظام وبمثابة المعارضة الداخلية له بسبب أساليبه القمعية التي يتعامل بها مع العراقيين وفي المقابل نجد الخط الثاني و المعروف بصمته و يمثله السيستاني و المعروف أن النظام السابق هو نظام دكتاتوري يحتاج لمَنْ يشرعن فساده و جرائمه فوجد في فتاوى السيستاني الاداة المناسبة التي تمكنه من رقاب العراقيين و بذلك تمت المراسلات السرية و عُقدت الاجتماعات خلف الكواليس بينهما في مسعى منهما للخلاص من خط الاول و كما اسلفنا لكي تخلوا الساحة لهما من كل معارض فببركة السيستاني استطاع صدام تحقيق غاياته بعد أن اغتال الصدر الاول و الثاني وعلى مرأى و مسمع السيستاني الذي لم يحرك ساكناً للحفاظ على سمعته و مرجعيته الكهنوتية الفراغية و لبسط هيمنته على عائدات العتبات الدينية و تسخيرها لمصالحه الشخصية فمن اجل المال و الجاه و الواجهة و السمعة تمت تصفية الشهيدين الصدرين بإمضاء السيستاني و تنفيذ النظام السابق الذي بات يشكل مصدر خطر و تهديد مباشر على السيستاني فبدأ بالمؤامرات الخبيثة و المراسلات السرية مع الاميريكان و مَنْ على شاكلتهم من محتلين بالتخطيط للقضاء على صدام من اجل طمس الحقائق و عدم كشفها على الملأ لأنها بمثابة الادلة الدامغة الكاشفة عن حجم المؤامرات و الدور الذي لعبه للقضاء على الخط الاول الاصلاحي وفي خطوة لم تختلف عن سابقتها فقد دفع السيستاني بالمجرم المالكي و حكومته الفاسدة لإعدام صدام لكي تذهب الحقائق و الادلة التي تكشف مؤامراته المستمرة للقضاء على الخط الرسالي و المنهاج الاصلاحي للعلماء الصالحين وهنا اتذكر ما قاله المرجع الصرخي عن سبب اعدام رأس النظام السابق  : (( أنّهم دفعوا بعض الجهال بتنفيذ حكم الإعدام بحق رئيس النظام السابق صدام لعدم كشف حقيقة السيستاني وتآمر السيستاني، لأنّه لو أُجريت المحكمة والمحاكمة في قضية إعدام وتصفية الصدر الاول و الثاني  لإنكشف دور السيستاني ومرجعية السيستاني ومؤسسات السيستاني في مقتل الشهيدين الصدرين"هذا هو السبب الذي استعجلوا في مقتل صدام، هذا هو السبب الذي دفعوا فيه الجهال لإعدام صدام لطمس الحقيقة، لطمس الواقع، لعدم كشف المؤامرة الكبرى التي قادها السيستاني ومؤسسة السيستاني )) . المحاضرة (5) بحث ( السيستاني ما قبل المهد إلى ما بعد اللحد ) في 1/7/2016

 

فيا عراقيون ها هي الحقائق تكشف فداحة الادوار التي تلعبها مرجعية السيستاني فكلها لصالح اعداء الدين و المذهب و طبقة السياسيين الفاسدين و ليس للعراق و العراقيين فإلى متى نبقى نصفق للسيستاني و نطبل لسياسييه الفاسدين  ؟

 

 

بقلم // احمد الخالدي 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق