]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

على حافة المطر

بواسطة: زهرة الياسمين  |  بتاريخ: 2016-10-02 ، الوقت: 19:24:47
  • تقييم المقالة:

 في ذكرى لقائنا الأول..أفتح نافذة غرفتي للمطر وأتذكر آخر لقاء بيننا..آخر نظرة..آخرة ابتسامة..وصمت يحمل الكثير من الألم، أشيع تحت تلك الأمطار سعادتي الضائعة، وأنثر رماد حبي الذي احرقه البعد والحنين، أين يدك الدافئة التي لم المسها يوما لترمم ما تبقى من حياة داخل اسوار قلبي الحزين..تعالي ودعيني اشرع امامك ابواب روحي وملئيها ضوءا من بريق عينيك..املئيها جنونا من سحر ابتسامتك..تعالي فقط ولو حلما علني بطيفك أعود للحياة من جديد..

                              

  • طيف امرأه | 2016-10-03

    أعجبتني خواطرك يا نقية

    كل خاطرة وكلمة تسجل لك محاكاة بأسلوب جميل

    المحاورة مع القلم هو الوسيلة لرسم ما نشعر به

    أحببت ما تكتبين ..

    سلمت غاليه ورفيعة الشأن

    طيف بكل الود


» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق