]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رساله الي قاضية الاسره المصريه

بواسطة: امين الصفتي  |  بتاريخ: 2012-01-01 ، الوقت: 10:12:00
  • تقييم المقالة:

 

    انتظرتي علي قرعة شرفتها

انتظرت وهي علي نار اوقدتها
انتظرت ومكر كل النساء في جعبتها
انتظرت وكل الكلمات البذيئه نطقت
ها   وانا قادم من يوم عمل شاق
وديون وهموم ومسؤليةلاتطاق
وطوابير الخبز الطين زادتها
لااتلهف لترحها علي عاتقه
لااتتظر كلمة شكرا تنطقها
بل انتظر بسمة ابن او ابنة حملتها
الوان كثيره من العذاب لي سقتها
لم تذكر سنوات حب معي قضتها
لم تصن لقمة عيش معي قضمتها
في لحظه القت بي علي الطريق
من شرفتها القت بملابسي ..كاني من الصعاليك
في ثانيه قالت لي الفاظ لاتليق
في هفوة فرجت علي الغريب والصديق
لم يردعها قريبا او رفيق
وكان الخلع لها اقرب طريق
وكل ما بنيناه دب به الحرق
اصبحت شريدا مقطعا في كل طريق
واعتلت منصه الزيف لكل فريق
هل يوجد اليوم ينقذ الغريق
هذه ليست تجربه ذاتيه وانما تحدث الان كل دقيقه
مع العاطل ودكتور الجامعه والبوهيجي والمهندس
والغفير والوزير؟ اتمني ترد احدي المدافعات عن حقوق المراه النساء
 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق