]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

موقع السيستاني الرسمي يحذف ادلة واقعة قرعة نسبه !!!

بواسطة: احمد الخالدي  |  بتاريخ: 2016-09-18 ، الوقت: 23:24:57
  • تقييم المقالة:

موقع السيستاني الرسمي يحذف ادلة واقعة قرعة نسبه !!!

من جملة النعم التي تفضلت بها السماء على الانسان أن كرمته على سائر المخلوقات بجوهرة العقل و قرنته بالعلم فلا علم بلا عقل و لا عقل بلا علم فكلاهما وجهان لعملة واحدة تمنح بني البشر الخير و الصلاح لكن مَنْ يفقدهما و يسير خلف اهوائه الشيطانية ومَنْ لا حظ له من العلم فإنه حتماً سوف يقع ضحية لتخبطاته العشوائية وبهذا يفقد عنوان الانسان العاقل العالم الصالح وهذا ما نرى مصداقه واضحاً عند السيستاني وما وقع فيه من التخبطات و العشوائية لا توحي بأنها صادرة من مرجع ديني و قائد ذو حنكة بإدارة الامور فكما شاع بين الاوساط العراقية  أن السيستاني ينحدر في نسبه لعائلة معروفة بالتزامها بالسنة النبوية و تطبيقها لوصايا أهل البيت (عليهم السلام ) لكن الغريب في ذلك النسب أن السيستاني قد ارتبط بتلك العائلة من خلال عملية القرعة و ليس كما هو معروف بين الاعراف الاجتماعية  و الدراسات الطبية لان والدته كانت كثيرة التمتع المنقطع و لفترات قصيرة بين كل زواج و آخر فهنا قد وقعت الشبهة في حقيقة نسب السيستاني و اصبحت تحوم حولها الشبهات فقد نشر موقع السيستاني رواية قرعة نسبه إلى السيد محمد باقر كونها من باب أنها من كراماته  و انه من عائلة توصي بالمتعة و التمتع و انه من باب آخر سيكون الذريعة المناسبة لفتح كل ابواب الفساد و الزنا أمام وكلائه و ازلامه ببركة مرجعهم السيستاني  و كذلك لإسكات كل الاصوات التي كانت تطالب بضرورة الكشف عن حقيقة نسبه لكن الطامة الكبرى فقد رفض جميع النسابة وحتى اهل التدليس منهم الامضاء و التايد على شجرة نسب السيستاني وأنه من سلالة محمد باقر و بذلك اصبحت تلك الرواية عاراً و وبالاً على السيستاني فأوعز للمشرفين على ادارة موقعه بحذفها متخذاً من ذريعة الصيانة و تطوير الموقع حجة فهذا إن دل فإنما يدل على ان نسبه يشوبه الكثير من الغموض و بذلك يكون السيستاني فاقد لأهم مقومات المرجعية وهو طهارة المولد بالإضافة إلى ان نشر الرواية ومن ثم حذفها فهو دليل على حجم التخبطات و العشوائية التي يعشيها السيستاني وهذا ما أكده المرجع الصرخي في المحاضرة الثانية عشر لبحثه الموسوم ( السيستاني ما قبل المهد إلى ما بعد اللحد ) في 16/9/2016 قائلاً : ((  قضية نسب السيستاني، ووالده محمد باقر ودعوى انتسابه لآل الرسول صلى الله عليه وآله وسلم فهي دعوى بلا دليل، ولضعفها ووهنها فقد رفض كل النسابة في النجف وغيرها حتى ممن عرف بتدليسه وتزييفه للأنساب، فالكل رفض أن يحرر للسيستاني مشجر نسب ورفضوا تأييد وإمضاء أي خط نسبي بالسيادة يدعيه السيستاني، (كلّ المحاولات فشلت((.

فهذا رسولنا الكريم و الخلفاء الراشدين و الصحابة الاجلاء كلهم يفتخرون بنسبهم و يعتزون بذلك أيما اعتزاز فاين السيستاني من تلك الانساب الطاهرة و الانحدارات الاجتماعية الاصيلة فمتى يستفيق السيستاني من سباته الطويل و يثبت صحة نسبه و طهارة مولده ؟؟؟ .

 

 

بقلم // احمد الخالدي

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • هادي العربي | 2016-10-02
    تستر بالدين وخاف أن تخرج مسألة قرعة انتسابه لمحمد باقر المتمتع من بين الثلاثة  بأم السيستاني في عدة واحدة فاختلطت المياه المنوية بين الثلاثة وأقول الأفضل له أن يسلك مسلك التحليل الجيني للمتمتعينمع والدة السيستاني بدعوى منه حتى تثبت علميا نسبة أنتسابه بالمطابقة الواقعية بينه وبين الأب الحقيقي

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق