]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

( شرْعونْ ذلك الملعونْ )

بواسطة: تاج نور الدين  |  بتاريخ: 2016-09-17 ، الوقت: 10:31:21
  • تقييم المقالة:

في مثل هذا اليوم بين 16 و 18 من سبتمبر 1982 وقعتْ المجزرة الرهيبة مجزرة (صبرا و شاتيلا) على إثر الاجتياح الإسرائيلي لبيروت ومن وحي هذه الذكرى الأليمة كانت هذه القصيدة .

 

 

 

                                               ( شرْعونْ ذلك الملعونْ)

 

                    مِن سلالةِ بَلْعامْ .. منْ جِينةِ قارونْ

                       أتى العاشقُ للدّمِ حتّى الجنونْ

                       أتى السّفاحُ .. المارقُ شارونْ

                     فبيْن هرتزل .. و بنَ غريونْ

                       و إسحاقَ ..و الكلب شمعونْ

                         أطلّتْ زهرة ُ الدِّمَنِ و الأفيونْ

                        تتسلّقُ  البراق .. حائطَ المَبْكى المَغْبونْ

                        يرعاها التلمودْ و الموسادْ و الغربُ المفتونْ

                       و لمّا اشتدَّ السّاقُ .. و امتدَّ العرجونْ

                          لوّحَ المجرمُ .. صاح الملعونْ :

                          زهرة ُالمدائنْ .. عاصمة الخُلْدِ  لبني صهيونْ

                        و بينما الأعْراب .. في غفلةٍ و رقصٍ و مجُونْ

                             و بينما الحكّامُ  لا يُجيدُون  

                                  إلاّ القرفصاءَ و الغليونْ

                                  و كلّّ همّهمْ .. قصورٌ و نساءٌ و مَلْءُ البطونْ

                                   انطلق  المسعور .. المخبول المجنونْ 

                                   يقتلعُ البشرَ و الحجرَ و جدْعَ الزّيتونْ

                                   و إلى حين ، يُسألُ  المُفرِّطونْ

                                    يومَ لا ينفعُ  مال ٌ و لا بنونْ

                                  و كما أغرقَ اللهُ في اليمّ فرعونْ

                                   أغرقَ اللهُ شرعون في سُباتِ المنونْ .                                                                       

 

بقلم : تاج نورالدين .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

                                                                          

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق