]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

السيستاني يخضع لفحص الحمض النووي لعلاقته بالمخابرات العالمية

بواسطة: ايمن الهلالي  |  بتاريخ: 2016-09-14 ، الوقت: 10:56:06
  • تقييم المقالة:
  يُنقل أن الرئيس الليبي السابق معمر القذافي وأثناء إلقاء كلمته في أحد المؤتمرات الشعبية الليبية عام 2007 قد اقترح إخضاع الإيطاليين إلى فحص طبي من أجل تحديد ‏ذوي الأصول الليبية فيهم . وقال القذافي إنه طالب الإيطاليين بهذا الفحص بعد أن تأكد أن عدداً مهماً من الليبيين الذين طالتهم ديكتاتورية موسوليني ، تم ‏ترحيلهم ونفيهم إلى إيطاليا ، مشيراً إلى أن الحل الوحيد للتعرف عليهم وعلى أبنائهم هو الفحص الطبي للحمض النووي . ‏ والأحرى أن يتم توجيه نفس الدعوة لأجراء فحص الحمض النووي على السيستاني الذي تم تنصيبه على قمة هرم الحوزة ، والنتيجة مهمة إذ سوف تحسم الجدل الذي يدور حول السيستاني من أكثر من جهة ، فهناك جدل حول انتساب السيستاني وارتباطه من حيث النسب برسول الله ( صلى الله عليه وآله ) كما يدعي حيث إن هناك رأي مهم ولديه أدلة قائمة بأن السيستاني ليس من ذرية رسول الله . وكذلك فإن نتيجة هذا الفحص تحسم موضوع الجدل بخصوص أن السيستاني إيراني الأصل أم أنه يرجع ويرتبط بدولة أخرى من الدول الكبرى التي شاركت في الحرب على العراق . وهذا الرأي له ما يؤيده حيث يقول أصحابه أن مؤسسة الخوئي والتي مقرها في بريطانيا وهي معروفة الولاء للتاج البريطاني قد أيدت السيستاني وسلطته على رقاب الناس والشيعة ، بالإضافة إلى أن السيستاني عند تعرضه لأبسط وعكة صحية يسافر إلى بريطانيا تاركاً العلاج في كل دول العالم ، وفوق هذا وذاك فإن كل مواقف السيستاني وفتاواه تصب في خدمة الدول الكبرى ومنها تأييده للاحتلال وتسليطه حكومات الفساد التي جاءت مع دبابات الاحتلال ، وتأصيله للطائفية وتقسيم البلد وهذا ما يخدم المشروع البريطاني في العراق . وفي هذا المحور يشير المرجع العراقي السيد الصرخي الحسني في محاضرته العاشرة من بحوثه تحت عنوان ( السيستاني ما قبل المهد إلى ما بعد اللحد ) ( وكالات المخابرات العالمية أوجدت السيستاني وربته وصرفت عليه وهيأته وأبرزته وثبتته ) . ومن هنا فإننا بحاجة إلى إجراء فحص الحمض النووي للسيستاني لمعرفة هل السيستاني من أتباع إحدى الدول الكبرى وبهذا يمكن تفسير ولائه لهم وارتباطه بهم ، أم أنه إيراني الأصل ولكنه لا يمت للإسلام بصلة ولا لمذهب أهل البيت ( عليهم السلام ) . بقلم ايمن الهلالي
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق