]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ماذا جنيت من حبك؟

بواسطة: سہأتہغہير وسہتہندمہونہ صہدقہوني  |  بتاريخ: 2016-09-11 ، الوقت: 21:14:54
  • تقييم المقالة:

ماذا جنيت من حبك سيدي؟

فأنا لم أتخلف  في حبك عن ميعادي

أصبحت عذراء بجسم مهتري

 حين سمحت لك بالعبث بي يا مفتري

إلتهمت السنين والسنون جسدي

فالزمان لم يرحم جمالي ورشاقتي

والوهم ببساطة تمكن من حماقتي

أين أنت يا مفاتني  وإطلالتي

هذا هو اليوم ثمن كل سذاجتي

قولي غباوتي  رعونتي

بلاهاتي وليس مطلقا طيبتي

فحتى الحجر تبكيه حالتي

فقدت هيبتي وكرامتي

ولاأريد اليوم إلا سلامتي

كيف لي إخفاء مرارتي

والابتعادعن مجلس محاكمتي

والقلق لا يكف عن ملاحقتي

دفعت ثمن الصبر انوثتي

التي تساقطت امامي حاملة خيبتي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق