]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

11 سبتمبر - صمت عربى امام الابتزاز الامريكى للسعودية

بواسطة: محمد هدايت  |  بتاريخ: 2016-09-11 ، الوقت: 15:01:27
  • تقييم المقالة:

 

11 سبتمبر-- صمت عربى أمام الابتزاز الامريكى للسعودية

 

القاهرة فى 11\سبتمبر \ 2016  

 

منذ ذلك التاريخ 11\سبتمبر\2001 تغيرت الخريطة السياسية فى العالم وكذلك ظهرت مصطلحات سياسية جديدة على الساحة وباتت الاشارة الى ضلوع الاسلام والمسلمين فى الارهاب ومصادره والكثير من الاتهامات التى وجهها الغرب للاسلام والمسلمون وباتت الحرب ضد الاسلام واضحة بل انتجت القوى الغربية تنظيمات تحت مسميات اسلامية بتمويل غربى ارهابى الافعال متطرف الفكر لتاكيد الصورة السيئة للاسلام التى يحاول الغرب الصاقها بالعرب والمسلمين والاسلام بريئ من كل هذا وأصبح هذا التاريخ من كل عام يوم تحصيل الجباية الغربية على العرب والمسلمون ويوم تتجه فيه كل انظار الغرب تحو العرب منتظرين نوع الضريبة المفروضة هذه السنة فتارة حرب ضروس على العراق وتارة ليبيا وسوريا ثم اليمن وهذه المرة كانت الفاتورة خاصة ومنعلقة بالاخت الكبرى المملكة العربية السعودية وأسرة ال سعود مدشنين حربا اقتصادية بدات بالافراج عن النفط الايرانى ثم مؤتمر التفريق الاسلامى فى الشيشان وافتعال مشكلة بين الازهر الشريف والمملكة العربية السعودية واخيرا استصدار قانون امريكى يسمح يمحاسبة السعودية لتورطها فى احداث 11\سبتمبر فى تمثيلية واضحة امام العالم الصامت الذى لم يحرك ساكنا للدفاع عن قبلة المسلمون وارض رسول الاسلام دفاعا عن حماتها ال سعود الذين حملوا الامانة منذ عقود طويلة لتوفير الامان والاستقرار لبلاد المسلمين 

عن اى قانون تتحدثون  ايها الفاسقون ؟ اى قانون تصدرونه الان بعد خمسة عشر عام من الاحداث المؤسفة ؟ اين كنتم منذ خمسة عشر عاما ؟ انها السعودية الصديقة المقربة منكم التى اشبعتكم من نفطها لتطوروا من قوتكم لتتحكموا فى العالم اكثر واكثر انها السعودية التى ساندت حملاتكم الانتخابية على مدار عقود - انها السعودية يا فاسقون - اى ذاكرة لديكم ام هى ذاكرة الاسماك التى لا تتذكر شيئا 

ابشروا ايها الفاسقون - فبحماية من الله ستبقى السعودية وال سعود ومهما حاولتم تشويه الصورة ومهما حاولتم الوقيعة فلن ينالها شركم ابدا لانها ارض الكعبة وبيت الله الحرام  وبها ولد وعاش ودفن رسول الله والاسلام دين الله والله يحميه من امثالكم 

ما اثار الاشمئزاز هو السكوت العربى والدولى عن محاولات أمريكا القذرة لابتزاز المملكة العربية السعودية والجميع صامت وكان العمى والصمم قد اصاب الجميع -- اين انتم ايها الصارخون دائما لحقون الانسان وعدم التدخل فى شئون الدول - اين انتم يا حماة الحريات 

انها حربا جديدة ياسادة انها محاولة قذرة جديدة للنيل من دولة العرب والاسلام انكتفى بدور المشاهد؟ 

اين انتم يا من كانت مساعدات المملكة لكم سندا ضد الفقر والجوع ؟ 

ارى مشهد هزلى من مسرحية رخيصة تحاك ضد المملكة والجميع صامت ولكنى احذركم جميعا واذكركم بانها المملكة العربة السعودية بيت العرب وقبلة الاسلام فاذا تراخيتم فجميعنا خاسرون 

واجب على جامعة الدول العربية ان تتحرك اليوم وان يكون لها موقفا حقيقيا اليوم -- دعونا لا نخسر قبلة اخرى للاسلام قبالامس القريب خسرنا القدس وها نحن الان امام حربا ضارية لكى يفقدونا قبلة الاسلام وبيت الله الحرام 

افيقوا يا سادة - فالحرب ليست ضد المملكة العربية السعودية - الحرب ضد الاسلام والمسلمون - وضد بيت الله الحرام وقبلة المسلمين - ضد قبر و مسجد رسول الله -- افيقوا يا عرب افيقوا وقفوا صفا واحدا امام الطغيان الامريكى ضد الاسلام والمسلمين - افيقوا قبل ان نخسر قبلتناونخسر شرفنا - أفيقوا قبل ان تدنس منشاتنا الدينية باقدام القذارة والنجاسة  

شكرا 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق