]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

إِختِلاجُ رُوحْ ..

بواسطة: منتظر القضيب  |  بتاريخ: 2011-06-05 ، الوقت: 17:28:57
  • تقييم المقالة:

إختلاج روح ..

هناك حيث يقبع في مخيلتي صدى يتردد باسمرار .. أرنو للحديث لأسمعه من جديد ولكن عند إختلاج الروح يقف الصدى منزعجاً متصدياً لما أقول , مالذي تفعل وأي عشق هذا الذي يجعلك تختلج روحك وتجعلها مماثلة لروح تلك فـ أرد وبصمت يقتل ملامحي .. إني أعشقها فـ ياترى هي كذلك أم بعد موقفنا ذآك قد نستني أو ياترى تناستني .. أخبرني يآصدآي هل بـ الامكان لقياها من جديد وأن أكحل ناظري في عينيها التي لطالما التصق رمش على الآخر ذهبت نسماتي إلى الخلف رآجيةً أن أبقى بخير ولا يغشى عليّ من ذاك الجمال ..

لـ الكاتب : منتظر القضيب


http://www.facebook.com/ameer.Sadness


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق