]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مؤتمر الشيشان -- مؤتمر الفرقة والتناحر

بواسطة: محمد هدايت  |  بتاريخ: 2016-09-08 ، الوقت: 12:34:13
  • تقييم المقالة:

 

مؤتمر الشيشان ---- مؤتمر الفرقة والتناحر (برعاية من ؟) 

فجأة وبلا اية مقدمات ظهرت حربا كلامية سعودية على كل من شارك او حتى أيد من بعيد أو قريب مساندا هذا المؤتمر وما تناوله فى بيانه عن الوهابية و اهل السنة ولاننى لست داعية اسلامي لن اتناول هذا الامر من جانبه الدينى ولكن ساتناول الامر كقرأة فى أحداث متوالية ومتسارعة وما هو الهدف منها ولمصلحة من 

واضح للجميع ان هناك مؤامرة تحاك ضد المملكة العربية السعودية وضد أسرة ال سعود هدفها القضاء على حكم الاسرة فى المملكة برعاية أمريكية واذرع ايرانية وكلها للسيطرة على أكبر مساحة نفطية فى العالم وهى صحراء المملكة العربية السعودية ان المملكة العربية السعودية لا أحد ينكر مواقفها لمساندة الشعب المصرى والذى ادى الى دخولها فى مواجهة صريحة مع الولايات المتحدة الامريكية والذى جاءت مواقف السعودية على غير هواها تماما مما وضع المملكة فورا على القائمة السوداء وفورا وكاجراء فورى قامت امريكا بتعديل سياستها تجاه ايران وأفرجت عن النفط الايرانى والذى اصاب فورا سوق النفط العالمي بكارثة اثرت على دول الخليج تاثيرا مباشرا - لهذا وأكثر دعونا نتفق على ان هناك مخططا قذرا يحاك ضد المملكة والاسرة الحاكمة لتغيير سياسات أغنى دولة عربية وتوجيهها لمصلحة أقذر سياسة على وجه الارض (الامريكية) ونجد ان المملكة اصبحت تدفع دفعا فى مشكلات بداية من سوريا لدرجة محاولات الزج بها فى صراع عسكرى ثم اليمن ومحاولة تصوير المملكة السعودية على نها دولة اعتداء ودولة حرب تقتل المدنيين فى اليمن وهذا بالطبع غير صحيح ولكن هنا نرى ما يحاك ضد السعودية من مؤامرات هدفها النيل من الاسرة او حتى الضغط عليها لتغيير مسارها ودخولها مرة أخرى فى احضان السياسة الامريكية القذرة وهذا ما رفضه ال سعود وقبلوا التحدى الامريكى الذى وصل الي التلاعب باذون الخزانة لدى امريكا ومحاولات عدة للضغط على المملكة وكل ما سبق كان مقدمة لما تم طرحه فى مؤتمر الشيشان والذى حاول النيل من كيان المملكة من الجانب الدينى والدعوى وتصويرها للعالم على انهم مثلهم مثل الشيعة بل استطرد البعض على اخراجهم من أهل السنة وهذا مناف ومغاير لما نراه نحن على ارض الواقع تاريخيا وحاليا --- ولهذا يجب ان نساند نحن العالم العربى المملكة العربية السعودية ضد ما يحاك ضدها من مؤامرة امريكية قذرة تهدف الى الضغط عليها حتى ترضخ لاوامر امريكا وتنفيذ سياساتها فى المنطقة وتحويل الشرق الاوسط الى شرق اوسط جديد وهو مصطلح أمريكى النشأة منذ فترة وتناوله العالم على انه مرسوم امريكى لتحويل الشرق الاوسط الى مستعمرة أمريكية مستنفذه كافة موارده لصالح أمريكا وهذا نراه واضحا فى العراق وليبيا الان وكيف نرى نفط العراق وليبيا ملكا صريحا لعملاء الامريكان فى الشرق الاوسط 

لسنا هنا بصدد تقييم الاداء السعودى --- الحميع يعلم ان حكام السعودية ليسوا ملوكا ولكنهم خدام للحرمين الشريفين ويظهر التاريخ ما قدمته أسرة ال سعود للحرمين الشريفين وخدمة المسلمون فى انحاء الارض 

اما بالنسبة لموقف شيخ الازهر الذى تم توضيحه فى بيان رسمى لمنع الفتنة وتوضيح موقف الازهر الذى لا يختلف عليه احدا ولكن جميعنا نعلم ان المخربون يتصيدون مثل هذه الاحداث للوقيعة بين الاشقاء والتفريق بينهم ونرى هذا واضحا من التحول من مؤتمر شارك فيه الازهر الى مشكلة سياسية مع مصر وهذا ما يجب علينا الالتفات له وعدم اخراجه على انه مشكلة سياسية بين الاشقاء التى تجمعهم علاقة الاخوة والدين منذ عقود طويلة 

وتهاية ارى ان القيادة السياسية فى البلدين الشقيقين مصر والسعودية عليهما ان يلتقيا فى اقرب فرصة لتوضيح وجهات النظر وتفويت الفرصة على المغرضون لاستغلالها فى غير مصلحة الطرفين 

شكرا 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق