]]>
خواطر :
شُوهدت البهائم على أبواب مملكة الذئابُ وهي تتنصتُ ... البهائم للذئابُ وهي تتساءل...أهو يوم دفع الحساب أم صراع غنائمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الى السيد حسن نصر الله في لبنان

بواسطة: د.ماهر الحسيني الزبيدي  |  بتاريخ: 2016-08-29 ، الوقت: 22:34:28
  • تقييم المقالة:

كنت كثيرا اتابع خطاباتك التي اخافت الكيان الصهيوني المستبد.. كنت اتفاخر بحبي لك  وبقدرتك على الهجوم والرد وفك الاسرى وانا لك شاكر لمواقف كثيرة قمت بها من اجل لبنان ومن اجل فلسطين وازيدك من الشعر بيتا انا كنت اتفاخر بحبي لك حتى سميت رافضيا وشيعيا وزنديقا ولكن صار في بالي سؤال بعثته عدة مرات ومن خطاباتك التي كنت تقول فيها ان اسرائيل هي رأس الافعى.. ومن اعترافات اسرائيل ان لديك اكثر من 100 الف صاروخ اكثر من نصفها يصل الى تل الربيع...

ياااا سيد المقاومه اتغتصب فلسطين كل يوم وانت حي؟ اتقتل الاطفال وانت تصرخ في خطاباتك لبيك يافلسطين؟ اعندك 100 الف صاروخ؟ بها تمحوا تل ابيب عن الوجود وتقطع راس الافعى ولا تحرك ساكنا؟

انك لا تحارب لله يا سيد نصر الله انك تحارب لشيء اخر. والله لو كنت تبحث عن رضا الله لعلمت ان الجهاد عليك فرض ولاطلقت صواريخك كلها دفعات متواترة على تل الربيع وحيفا والمصانع العسكريه ومخازن الاسلحة. ولو اشتعلت حربا طاحنة لكنت انت المنتصر لان الله قال : ان تنصروا الله ينصركم ويثبت اقدامكم.... وهذا وعد من ربك فان كنت سيدا للمقاومة فنم في بيتك حتى تموت كما يموت البعير وان كنت سيدا لحزب الله فاطلق العنان لمجاهديك... ووالله لو لو فعلتها ليتبعنك المسلمون ولتغيرن الخارطة كما يحب الله ولتنصرن الله فينصرك...

ولكن ياسيدي انت تحارب من اجل نفسك ومن اجل لبنان الصغير وهتافاتك وشعاراتك نصفها كلاما ليرهب اسرائيل فلا تضرب لبنان ولكنهم نكثوا عهد الله فسينكثون معك عهدهم وفي هذه المره كما اعددت العدة قد اعدوا عدتهم 10 اضعاف فلن يهاجموك بجيش ولا دبابات بل بسلاح نووي يمسح الجنوب اللبناني بما فيه الى بيروت وعندها  لن يفيدك الندم ولا صوريخك التي ذهبت سدى.... انك بارع في الخطاب والدفاع عما تحب ولكن فلسطين ليست من تحب والله ليس من تحب ومحمد صلوات ربي عليه ليس من تحب.. لو انك احببت الله ورسوله لعملت بامر الله الذي امرك بتحرير كل شبر من بلاد المسلمين ان استطعت ولا عليك في من خذلك فحاجتك الى الله وليس الى الى العبيد.... ولكنك ياسيدي تصرخ وتهدر واني اسمع منك جعجعة ولا ارى طحنا


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق