]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قرض صندوق النقد الدولى . بقلم : سلوى أحمد

بواسطة: سلوى أحمد  |  بتاريخ: 2016-08-11 ، الوقت: 16:31:51
  • تقييم المقالة:

   أعتبرت الحكومة أن توصلها لاتفاق مع صندوق النقد الدولي على قرض  قدره 12 مليار دولار على مدار ثلاث سنوات  نجاحا تفخر بتحقيقه وفي الحقيقة هو اخفاق جديد يضاف لسلسلة اخفاقات حكومة شريف إسماعيل تحت حكم عبد الفتاح السيسي فقرض صندوق النقد الدولي ما هو إلا أعباء أضيفت على كاهل المواطن المصري في الحاضر والمستقبل .

   إن مشكلة  مصر الحقيقة تتمثل في حكومة غير قادرة تحريك قطاعات الدولة المتوقفة من سياحة وصناعة وغيرها ، حكومة تلجأ دائما للأخذ والاعتماد على الغير ما بين استنزاف للمواطن البسيط بالضرائب والدمغات والاتاوات وبين الاعتماد علي مساعدات الدول الأخري التي وصل بنا الحال ان نتنازل عن الأرض عرفانا بما قدمت وما سوف تقدم وأخيرا الاقتراض من صندوق النقد الدولي  .

   إن قرض النقد الدولي الذي ترى الحكومة  أنه سبيلها لتحقيق برنامجها الاقتصادي ما هو إلا قناة سويس جديدة آخرى تلك التي قيل أنها ستدر علي مصر دخل بالمليارات لينتهي الحال بهم للقول بأنها كانت مشروع لرفع الروح المعنوية للمصريين بعد  كل ما تكلفته والذي لازلنا نعاني تبعاته حتى اليوم   .

  إن عودة الثقة للاستثمار على أرض مصر والتي هي هدف تسعى إليه الحكومة من خلال القرض لا تكون بالاقتراض ولا بانتظار مساعدات الدول الأخرى ولكن برؤية واضحة لحكومة تبذل قصارى جهدها لتحريك عجلة التنمية التي توقفت منذ نكسة الخامس والعشرين من يناير ، عودة الثقة تكون بالعمل الجاد الدءوب المتواصل الذي لا يلجأ أصحابه لحل مشاكلهم بالضغط علي المواطن وقهره واضافة أعباء جديدة إليه تقهره في حاضره وتفسد  على ابنائه حياتهم في المستقبل. 

  إن قرض صندوق النقد الدولي الذي كان بامكان قطاع واحد في مصر وهو السياحة أن يدره ويعيد معه تلك الثقة المفقودة  لن يدفع بمصر إلى الأمام ولن يعيد الثقة فيها من قبل المسثمرين فالقرض نهايتة خراسات تُلقي هنا وهناك ما بين مدن جديدة وعاصمة إدارية وصحراء ممتمدة تهدر فيها أموال القرض كما تهدر أموال مصر منذ أن تولي عبد الفتاح السيسي الذي يرغب في يصنع إنجازات في عامين تفوق ما تحقق علي مدار ثلاثين عاما  حتى وإن كان ذلك علي حساب الوطن .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق