]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

و أهرب من جهلي

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2016-08-10 ، الوقت: 08:53:03
  • تقييم المقالة:

 و أهرب من جهلي 

 

 

 لم أكن يوما ما من عشاق المناظرات و لا الجدال و المهاترات و لا التلاسن و لا المناوشات...ما يهمني هو قضايا الفكر الكوني التي أطرحها و تشغل بالي ليلا نهارا..و أجد في البحث و التعمق فيها سعادتي و منتهى راحتي و اهتمامي...و عليه فإني أجيب كل من خالفني في فهم الواقع أو تأويله أو اصلاحه من خلال ما أفتش عنه من هنا و هناك في كل فكر نير سواءا كان قديما ضاربا في الأصالة أو كان حديثا أو معاصرا ، لا يعني لي شيئا ما تسمّى بالجثث الهامدة من أعلام الفكر ...كل ما يهمني هو لا الأشخاص بل الأفكار...لذا تجدني استشهد في نشر اقتباساتي بالمؤمن و الكافر و القديم و المعاصر و الغربي و الشرقي و اليوناني القديم و العربي الوسيط و الأوروبي المعاصر...ما يهمني هو نسق أفكاري لا عقد أشباه المثقفين الذين يفنون أعمارهم عند التوقف مع هامة دون هامة و عنوان دون عنوان و جثة دون جثة ...أنا أبحث عن ذاتي كل يوم و كل ساعة..أستكمل معرفتي و أهرب من جهلي تجاه الحكمة المنشودة التي آليت أن أكون خادما لها طيلة حياتي..و ذلك بطلبها أين و أنى كانت.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق