]]>
خواطر :
مولاي أني ببابك ـ القلب يعشق كل جميل...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رحل كبير العلماء العرب

بواسطة: تركي محمد الثبيتي  |  بتاريخ: 2016-08-10 ، الوقت: 01:57:52
  • تقييم المقالة:

  فوجئ العرب بل العالم بوفاة العالم العربي والمصري الكبير الدكتور أحمد زويل الحاصل على جائزة نوبل في الكيمياء، عن عمر ناهز السبعين عاماً، بسبب مرض السرطان.

الذين لا يعرفون الدكتور زويل كُثر، وأقول إن هذا الرجل سبق له الحصول على العديد من الجوائز والأوسمة ومنها جائزة الملك فيصل العالمية في العلوم عام 1989، تسلمها آنذاك من يد الراحل الكبير الملك عبدالله بن عبدالعزيز. الدكتور زويل أستاذ الكيمياء الشهير حاز جائزة نوبل عام 1999 عن أبحاثه في مجال «كيمياء الفيمتو ثانية» وهي تكنولوجيا تعمل على تصوير طريقة التفاعلات بين الجزيئات باستخدام أشعة الليزر وتتيح مراقبة حركة الذرات في زمن «الفيمتو ثانية»، وهو جزء من مليون مليار جزء من الثانية.

كل تلك الأبحاث والإنجازات والأوسمة والجوائز لم تشفع لكبير العلماء العرب كما لُقب بأن يصبح معروفاً لدى عامة الشعب العربي، فالغالبية لا تهتم سوى بمن يقدمهم الإعلام من فنانين أو رياضيين على أنهم نماذج مشرفة، وتجاهل هؤلاء العلماء وغيرهم من المفكرين والأدباء الذين يستطيعون أن يقودوا الأمم نحو التطور والتقدم والنهوض. ألم يحن الوقت الآن لوسائل إعلامنا كي تهتم وتسلط الأضواء على هؤلاء العلماء الكبار وتقدمهم على أنهم نماذج مشرفة للشباب للاقتداء بهم، وليُسهموا في بناء أوطانهم.

   

       تركي الثبيتي 

turk14001400@

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق