]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

النقد المسبق

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2016-08-01 ، الوقت: 12:32:36
  • تقييم المقالة:
 حد السادية , الى بل الى حد الظاهرة المرضية بالنقد ونقد النقد المسبقين (.....) أنى ما كان هذا النفد وأنى ما كان هذا نقد النقد , سواء كان اجتماعيا...او سياسيا.....تو ثقافيا....او ادبيا...او فنيا...او حتى اقتصاديا......الخ.
وحدنا من ساكنة المعمورة نسق النقد وتقد النقد حتى قبل ان يولد النص الإبداعي ويخلق (....) ! .
نسبف النقطة عن الكتابة , ونسبق العربة عن الحصان..... ونسبق الخبر عن المبتدأ , ونسبق النهاية عن البداية , وسائر المخرجات الأخرى عن المدخلات والمتفاعلات والأثر الرجعي.
أصبحنا لا نكثرت بما يحدث حولنا من تفاعلات محلية وعالمية , مادام النقد ونقد النقد صارتا مسبقين عن لا حقين , فالناجح فاشل مسبقا , وصاحب القكرة سخرية ومجرد حلم طائش معتوه.
لا أحد يبعث عن التشجيع , ولا شيئ يشير الى انّا بالطريق الصحيح , أصبح الخطأ أصيل ودخيل بذواتنا البشرية.
النقد ولنقد النقد ضروري جدا لأي فعل - مهما كان - هذا الفعل , وه بجد ذاته ابداع وحلم وكلمة وفكر وعلم , فهو كتابة على كتابة....وقراءة على قراءة....وفعل على فعل....وعمل على عمل....لتستمر الحياة.
إلا انه جرّت العادة الجزائرية الإستثناء الى حد الظاهرة المرضية (بيتا - جاما ) على ( ألفا ).
وامام هذه الحالى التي لا يقاس عليها علينل ان نترك فرصة للفران وان نترك فرصة للخباز.... وان نتك فرصة لتخمير الخبز..... وان نعطي فرصة للفرن ولدرجة الحرارة حتى ينضج ويحضر الخبز لذة للأكلين.ايضا حياتنا كلها في حاجة الى نقد ونقد النقد , لكنه النقد الصحي العلاجي , وليس النقد الذي يشدنا للوراء اكثر مما يشدنا اليوم سياسيا ...اجتماعيا....ثقافيا....ادبيا....فنيا..... ونحن كما نحن عليه , نصرخ في بعضنا بعضا والجميع يصرخ على الجميع..., والجميع يغرق ويصرخ في وجه الجميع بصرخة ( شمشون ) للقاضي العبري : ( عليّ وعلى اعدائي يا رب )....!.       آخر الأخ
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق