]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

افكار بلا اسوار .. صراع من اجل الفناء

بواسطة: Imad Almarsomy  |  بتاريخ: 2016-07-30 ، الوقت: 22:58:08
  • تقييم المقالة:

تتهافت النفوس الى الموت, وتتصارع بكل شراسة وعدوانية من اجل الفناء,,!!

الجميع مختلف مع الجميع لا يمكن لهدا الجمع ان يتعايش بسلام,,لمادا ومن اجل مادا ؟

تزهق الارواح وتقطع الاجساد ثم نعود لنمحي الاثار,ونمسح الدماء من على عتبة الدار,ونعيش كما ولو ان لاشيء قد مر, ونترقب عودة هدا المنظر,,!!

تتعدد الاسباب والحجج وتتسابق النظريات والافكار,في اثبات صحة هدا المشوار

تزدحم المخططات وتتشعب أراء وحكايات وتكثر الرايات,,

فلا تدعني وشاني ولا ادعك,لاتتكلم معي لا اسمعك,لاتنظر الي فانا لا اراك, هده مشكلتنا

استعمار,ارهاب,اطماع,اختلاف,تكتل,احتجاج,احتلال,غزو,قطع علاقات,التخلص من الاخر.

لنقف قليلا ونحلل المضوع بحياد..بلا انقياد

ان تخيلنا العيش بلا صراعات,نتبادل الخيرات,نتكاتف ونتعاون عند الازمات,نتحاور بالثقافات, ونتبادل خير الحياة,فيعم الصفاء كل القنوات.. سنكون جميعا في بر الامان,لاافكار لا تمايز لا تكتلات.. لامشكلة لي معك فلاخصام,لا اختلاف بيننا فلا انتقام,

لنحلم بان هدا الصفاء يعم النفوس البشرية,وتفيض قلوبنا بالحب والانسانية. ادا مااعتمرت عقولنا وقلوبنا بهدا النعيم,سندهب اكيد الى الشكر المستديم,ونتفرغ الى ارضاء الخالق الكريم,,, فمن الخاسر عند دلك اكيد الشيطان الرجيم,,

قد يؤيدني البعض وياخد علي البعض الاخر وسيقول الكثير ضرب من الخيال وطوبائية صعبة المنال,,

صحيح الدي يقال ولكن لو بدا كلا بنفسه بالحال,واعاد فرز الامور بكمال.

هدا هو قدرنا فالخلاف خلق معنا ومنا نال,والشواهد والاثباتات لا تغيب عن البال,تصارع رجال,ونحرت رقاب اطفال,ودماء فاضت بها الانهر وعلت قمم الجبال,,لمادا,,؟

لو فتشنا عن الاسباب نجدها واهية لها الراس شاب,من اجل معتقد اوبسبب فكر متقد,او لطمع مستبد,,,,

لو راجع الانسان نفسه مند القدم ,قبل ان يغوص في هدا الهم,وحاسبها بكل الحكم.ما اقدم على الخطيئة ويعلم بعدها ندم,,

ولكن ماالدي منعه,,!؟

فالسارق لو ايقن بان هناك من يراه ويراقبه في خفاه.ويدون ما تفعل يداه,لتردد قبل ان يفعل مبتغاه,,ولكن ما الدي منعه !؟

والقاتل لو اقتنع قبل ان يبطش بان هناك اقوى منه وابطش,وان سيئاته به يوما ستنهش,,مااستمر على فعله,, ولكن ماالدي منعه!؟

لو وقف كل من زور القول والحقيقة ,واوهم الغير ليضل طريقه,وايقن بان هناك من سيفشي سره,لتردد وتدكر قبره,,ولكن ماالدي منعه!؟

لا تستغربوا مما اقول ولا تستهينوا بهده الفصول,فجميعنا نعي هده الحقيقة وكاننا لانعيها, فما الدي يمنعنا !؟

الجواب واضح بلا فلسفة او ايحاءات,والفكرة مشرقة تدحض كل النظريات,والافتراءات,,نعم الشيطان سيطر على كل القراءات

ضعفت مقاومتنا له لكثرت خطايانا,واهزمت قوتنا امامه لابتعادنا عن الصواب,وبطلت حجتنا فتهنا في الظلمات.

استحود على عقولنا وقلوينا ليعبث بهما,نعرف الحقيقة ونغض الطرف عنها,نعي الصواب ونخاصمه,ولا نعلم باننا المستهدفون,فهمه العبث امهله الرحمن ليوم البعث,ليتباها امام الجبار,كم من حصاد حصد للنار,ونحن مشغولون بهموم الدار,واخد الثار وابتداع الافكار,؟

نتخاصم لاختلافنا في طريقة العبادة,ونغض الطرف عن المعبود,يريد منا فقط ان نكون عابدين,,نتبارى لنكسب الحياة ونعرف طريقنا الى الممات,نتصارع من اجل البقاء ونعي قدرنا الفناء,نتقاتل من اجل الطمع ونستشعر اليوم الدي لا مال ولا بنون فيه نفع,!!!

حقيقة تدمي القلوب وتعطل العقول وتبعث الى الفضول,,وتزيد في حيرتنا الفصول,,

هنيئا ايها النسان, هدا الهوان, لقد حطمت الاوثان,وانخدعت بالبيان,

هاهو اليوم المارد الشيطان يؤسس الجيوش,ويبني قلاعا ويرفع عروش,

اصبحنا مثل البهائم,نمشي خلف حلو اللسان وكثر العمائم,بلا استشهاد او تحليل,بلا خوف من انحراف او تضليل,مند متى ونحن على هدا القبيل,براس فارغ وقلب عليل!!

اسفي بني ادم على هدا المصير,تخوضون حربا لا ناقة لكم فيها ولا بعير,تنفدون خطط المارد الخطير,لتكونوا حطبا لنار السعير,,

فيا العجب البعض يقتل الراكعون والاخر يفتك بالزائرون,ولهما يتسابق المؤيدون,الى اين نحن ماضون,!؟

لقد انطلت عليكم لعبت الانتقام,دخلتم دوامة الحلال والحرام,واصبحتم سلاح لفتك الاسلام,

فازهقت ارواح المسلمبن,وتشوهت صورة هدا الدين,وتبعثرت حكم الاولين,وتاولت قصص المؤمنين..

الكلام يطول ويبقى الامل لا يزول,فالحق يظهر رغم الافول,هنيئا لمن كان معه يصول,ولمن جب نفسه عن هده الفصول,وهنيئا لنفوس يوم المثول,صافية وزاهدة القلوب والعقول.... والله من وراء القصد

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق