]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الاشقر المظلوم

بواسطة: احمد بريوم  |  بتاريخ: 2016-07-29 ، الوقت: 10:01:32
  • تقييم المقالة:

عندما يبدء الحديث عن افضل اللاعبين, في اغلب الاوقات تذكر اسماء بيليه, مارادونا, زيدان و طبعا ميسي و رونالدو.. 
في اوقات اقل تظهر اسماء رونالدو الظاهرة, انيستا, مالديني, كرويف, ديل بييرو و رونالدينهو
و في اوقات قليلة جدا ينطق احدهم بأسم سكولز او بيركامب او ريكلمي او غيرهم من اللاعبين الذين لم تنصفهم جماهير اليوم و نساهم الكثيرون..


لكن يوجد اسم...
اسم لم اسمع احد ينطق به في اي نقاش كنت فيه..
و الغريب في الموضوع انه كان يلعب في فترة ليست بالبعيدة..
في الزمن الجميل كما يطلق عليه..
و رغم اني لم اشاهده الا عندما تقدم بالعمر.. ابهرني.

بافل نيدفد...
اختلط بريقه مع من اتوا في زمانه فذهب طي النسيان..

لاعب كان يبدع في اي خانة في وسط الملعب سواء دفاعيا ام هجوميا..
مراوغ بارع و صانع فتاك ان كان خلف المهاجم..
تسديداته كانت كالبازوكة لا يقوى على صدها الا افضل الحراس..
كان يلعب بقدميه بكل اريحية حتى ينسيك اي قدم هي الاقوى..
الجرينتا و روحه القتالية تسببت له بالكثير من البطاقات الصفراء و منها الحمراء..


بدء مشواره الكروي في تشيكوسلوفاكيا حيث لعب هناك لعدة اندية صغيرة و منها نادي في الدرجة الثانية ...و قبل ان تنفصل الدولة الى دولتي التشيك و سلوفاكيا بعام, انظم لنادي سبارتا براغ التشيكي و حقق هناك الدوري 3 مرات (منها النسخة الاخيرة للدوري التشيكوسلوفاكي) و الكاس التشيكي مرة واحدة قبل ان ينتقل لنادي لاتسيو الايطالي سنة 1996....لعب هناك لخمس سنوات و حقق فيها :
الدوري الايطالي مرة واحدة 
كاس ايطاليا مرتين 
السوبر الايطالي مرتين 
كأس الكؤوس الأوروبية مرة واحدة 
كاس السوبر الاوروبي 
وصافة الدوري الاوروبي (الكاس الاوروبي انذاك) مرة واحدة

في 2001 خفف على جماهير اليوفي رحيل زيدان...
و كان سبب رئييسي في وصول البيانكونيري لنهائي الابطال سنة 2003 الا ان البطاقات حرمته من المشاركة فذهب اللقب لصالح الغريم الميلاني.... كان من الاوفياء بعد فضيحة الكالتشيوبولي حيث قرر البقاء في اليوفي حتى اعتزاله في 2009
حقق مع اليوفي:
بطولة الدوري الايطالي مرتين
بطولة السوبر الايطالي مرة واحدة
وصافة كاس ايطاليا مرتين 
وصافة دوري الابطال مرة واحدة

لم يحقق اي بطولة مع منتخب بلاده رغم وصوله لنهائي اليورو سنة 1996 في بداية مشواره الكروي ...في 2004 و هو في سن ال31, قاد منتخب بلاده الى نصف نهائي اليورو و كان من نجوم البطولة انذاك و سجل اسمه في افضل تشكيلة ...و لكنه قرر الاعتزال دوليا بعد خروجه من اليونان...
و بعد الكثير من المحاولات من قبل زملائه و مدرب المنتخب؛ قرر ان يشارك في كاس العالم 2006 التي حققها رفقائه في تورينو... قبل ان يخرج من المجموعات و يعتزل اللعب الدولي نهائيا.

اهم انجازاته الفردية:
الكرة الذهبية 2003
افضل لاعب تشيكي 4 مرات 98, 2000, 2003, 2004 
افضل لاعب في الدوري الايطالي 2003 
افضل لاعب وسط في اوروبا 2003
افضل تشكيلة في اوروبا 3 مرات 2003, 2004, 2005
افضل تشكيلة في اليورو 2004 
جائزة القدم الذهبية (Golden Foot) سنة 2004

لاعب يستحق ان يذكر مع الكبار..

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق