]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

جرائم الرؤساء الأمريكيين

بواسطة: صابر النفزاوي  |  بتاريخ: 2016-07-20 ، الوقت: 12:59:28
  • تقييم المقالة:
·         يمكن اعتبار كل رؤساء الولايات المتحدة منذ نهاية الحرب العالمية الثانية (باستثناء فورد) مجرمون سواء فهمنا هذا التورط على معنى ارتكابهم جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية أو جرائم ضد السلام ، وفي مايلي نبذة صغيرة من التاريخ الأسود للرؤساء الأمريكيين بين 1953 و2016 :

دوايت إيزنهاور : السي آي ايه يقود انقلابا عسكريا في غواتيمالا عام 1954 واقترن ذلك بارتكاب جرائم حرب عبر قصف المدنيين بالطائرات..

جون كيندي: تورط في معركة خليج الخنازير في كويا ي ما يمكن اعتباره جريمة ضد السلام.

ليندون جونسون: تدخّل في لاوس عام 1964  و دعم الحكومة الموالية لواشنطن بقوة السلاح واستخدمت القوات الأمريكية أسلحة كيميائية كما ارتكب الجيش الأمريكي مجزرة ماي-لاي في فيتنام عام 1968  .

ريتشارد نيكسون: الولايات المتحدة تهاجم كمبوديا ويتسبب في مقتل آلاف المدنيين عام1970

جيرالد فورد: .في الحقيقة لا يمكن نسبة أعمال إجرامية صريحة لفورد نظرا لقصر المدة التي شغل فيها رئاسة الولايات ا لمتحدة (أقل من 3 سنوات)  ..

كارتر: قادت الولايات المتحدة في عهده  محاولة انقلاب في إيران تحت غطاء تحرير الرهائن الأمريكيين وسقط في الاعتداء على الأراضي الإيرانية ضحايا مدنيون وذلك عام 1980.

رونالد ريغن: الاعتداء على غرينادا واحتلال الجزيرة الصغيرة ومقتل المئات من سكانها العزّل في العدوان الأمريكي عام 1983 .

بوش الأب: جريمة غزو العراق وارتكاب مجازر مصاحبة أبرزها ما يُعرف بمجزرة "طريق الموت "عندما هاجمت المقاتلات الأمريكية الدبابات ا لعراقية وهي بصدد التراجع والانسحاب من الأراضي الكويتية عام 1991.

بيل كلينتون: شن هجمات جوية على العراق عامي 1993 و1996 بالإضافة إلى تشديد الحصار عليها ما أدى إلى تجويع ومقتل  الآلاف .

بوش الابن: غزو أفغانستان والعراق بذريعة محاربة الإرهاب ومصرع آلاف الابرياء.

أوباما: ارتكبت الولايات ا لمتحدة في عهد اوباما مجازر مسكوتا عنها في اليمن وسوريا والعراق تحت غطاء مواجهة القاعدة و تنظيم الدولة  وذلك بتكثيف الطلعات الجوية واستخدام طائرات دون طيار ،ويُعدّ أوباما بسياسته المثيرة للجدل داعما لجرائم النظام السوري..


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق