]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حول برنامج شاعر الجزائر

بواسطة: البشير بوكثير  |  بتاريخ: 2016-07-14 ، الوقت: 23:56:35
  • تقييم المقالة:

حول برنامج شاعر الجزائر 

البشير بوكثير 

قرأتُ أطنانا من الفضلات السّامة لبعض العضاريط الرعاديد من مرضى النفوس الذين يدّعون منافحتهم عن لغة الضاد وعن الشعر البديع والذوق الرفيع طعنا في برنامج شاعر الجزائر وفي مُعدّه شخصيا ، وقد أشعلوا منذ ظهوره معركة حامية الوطيس استجابة لنزواتِ نفوسهم المريضة الأمّارة بالسوء والفحش من القول و خدمة لتيار الفرانكوش الذي لن يرضى عنهم مهما قدحوا في أسيادهم أو انبطحوا.. 

لكن بعيدا عن ركام هذا العفن النتن يبزغ قبس نورانيّ أنثوي أصيل يدحض زيف هذه المساطيش المزيفة التي لاتحسن سوى الهدم والشرّ والطعن في الظهر .. هذا الصوت الجميل المنافح عن الشعر ورسالته، وعن حرف الضاد وقداسته ظهر جليا بهيا في هذا المقال الرائع الماتع الذي نُـــشر اليوم بجريدة الحياة للإعلامية الأصيلة فتيحة بوروينة ردّا على أعداء الجمال والنجاح.. وأصحاب القلوب الحاقدة السوداء التي لن ترتاح إلاّ بالطعن في الأشراف الأقحاح..  إليكم المقال أيها الرّجال ..

الخميس: 14 جويلية 2016م


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق