]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

‫‏قرطاج‬ و ... ذلك ‫‏الحرف الناسخ الشهير‬ «إنّ» !!

بواسطة: صابر النفزاوي  |  بتاريخ: 2016-07-10 ، الوقت: 03:50:02
  • تقييم المقالة:
ارتأت ‫#‏رئاسة_الجمهورية‬ المراوغة وعدم تقديم توضيح مباشر يُبرّر رأسا سابقة تخلّف السبسي عن تهنئة التونسيين بالعيد فقد كان تصريح السيناوي لإذاعة "موزاييك" عامًّا ، عائما وغائما مفعما بلغة الخشب ("رئيس الجمهورية بحالة جيدة"!!) ، وحتى حديثه عن مقابلة فخامته لمحمد الكيلاني الوجه اليساري المعروف (في صورة صحته) ليس إلا قرينة بسيطة على وجود الرجل ونشاطه فعندما يُحلّق ‫#‏الخيال‬ (والخيال أداة من أدوات التحليل السياسي) يمكن أن يصل بنا الأمر إلى حدّ الحديث عن عن مؤامرة معقّدة انخرط فيها الكيلاني نفسه !!..

 

  .. وبدلا من تبديد ‫#‏الشكوك‬ ورفع اللُّبس غذّى ‫#‏التصريح_الإعلامي‬ الشائعات حول مصير الرئيس التسعينيّ وعزّز الغموض الهدّام الذي مافتئ يلفّ واقعة اختفائه المفاجئ، كان يُفترض بمؤسسة الرئاسة أن تُصدر (على الأقلّ) بيانا رسميا وعدم الاكتفاء بثرثرة على أمواج الأثير، على كلّ حال بات واضحا أنّنا إزاء شغور(ما):‫#‏شغور_وقتي‬ (صورة الفصل 83 من الدستور) أو ‫#‏شغور_نهائي‬ (على معنى الفصل 85) ، وفي كلتا الحالتيْن وجب التوضيح والتحرّك العاجل لسدّ الفراغ في رأس السلطة ، وإن كنّا نعلم علما يُقارب اليقين أنّنا نعيش في كنف "دولة ذيْل" دأبت ‫#‏الدوائر_الاستخبارية_الغربيّة‬ على رسم (أو محاولة رسم) ملامح ‫#‏الحكم‬فيها ملمحا ملمحا وإن منْ وراء جُدُر !.. على كلّ حال إن كان ‫#‏الباجي‬ حيًّا يُرزق وبصحّة جيّدة (وهذا مستبعد جداااااا) عليهم أن يُخرجوه لنا في تفاعل حيّ ومباشر وأمام الجمهور وليس عبر ‫#‏السكايب‬ على الطريقة الجزائرية !!..
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق