]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

خـواطر سجين الذكريات المُـره

بواسطة: روهيت  |  بتاريخ: 2011-12-28 ، الوقت: 11:36:11
  • تقييم المقالة:

 

 

 

 

 

لماذا كذبت علي,,وقلت بأنكـ لن ترحل من جانبي..؟

صديقي : علمني كيف اعيش من دونكـ,,علمني كيف اشتاق لغيركـ..

صديقي : في كل صباح تتنفس فيه احلامي , ازور قبركـ واتجآهل اقلامي..

اتذكر الماضي.. عندما كنا سويتاً نذهب للجامع لنتعلم شريعة ديننآ..

واتذكر عندما تراني وتبتسم,,واراكـ تمازح الطلاب وتشرح مابخاطركـ للشيوخ..

كنت اراكـ متوهجاً تحمل بصدركـ حفاوة عالية ,, والناس يحبونكـ ويمدحونكـ

كنت ارى نفسي بعيداً عن مستواك ,, كنت تحسسني بأنني خلقت لأقف جنبكـ للآبـد

كنت ترافقني في افراحي واحزاني,,كنت تخاطبني بسلوك رباني بسلوك اخلاقي..

كنت لي عون ونصير..كنت في كل مرة تخبرني بأننآ خلقنآ ابرياء ,, اتقياء,,

خلقنآ لنبقى سويتاً ,, خلقنآ لنفرح سويتآ..كنت تزعم بأننأ لن نفترق ابداً..

كنـآ نزرع السعادة للناس,,ونزرع الوفاء والحب بقلوب الناس..

كنـآ سويتاً نذهب لطلب العلم بحب ومودة ,, بروح ولذة,,

كنت تسهر الليل بهمومكـ,,وتعيش في النهار بأبتسامة تخفي معالم الاحزان عندكـ

من أجل ان تزيد الناس شعورآ طيباً يملؤه الامل..ويكسية الفرح..

كنـأ نصلي على الجنازة ,, ونحملهآ لموضعهآ بالقبر,,وكنت أجلس بعيدآ عن القبر..

وارآكـ تنظر للجنازة ,, وتتساقط دموعكـ ,, فتراني انظر إليكـ وتسحب دموعكـ وتبتسم..!

عدنـآ من القبر...وفي جبينكـ خبر,,؟

قلتلي بأنكـ غيرت رأيكـ,,وأننأ حتمأ سنفترق يوماً ما..؟

وذالكـ بمشيئة الله,,فحسستني بأننـا سنفترق قريباً..

وفي احد الايـام كنـآ متوجهيين للجامع من أجل اكتساب العلم..والمعرفة..؟

وكنـآ نمشي واذا بسيارة مسرعة..تصطدم بنا ,,,!

ونجد انفسنا بالمستشفى...فقضينا في المستشفى ايأم قليلة..وطمنأ الدكتور

بأننا بخير وسنعود للدراسة قريباً,,

لكنني رأيت الدكتور يهمس في اذنيكـ,,بأشارة غيرت حالكـ إلى حزن شديد..

فذهبت لأأعلم السالفة منكـ .لكنكـ لم تخبرني بالحقيقة..وبقيت صامتاً..

حتى لاتشغل بالي..!

عدنـآ إلى الجامع ..فأستقبلنآ الطلاب فرحين بسلامتنآ..

وكانوا يسألوك عن حالتكـ الصحية ومااخبرك به الدكتور..

فتجيب اجابة غير مقبولة بأنكـ بخير وتخفىء التفاصيل الكاملة..!

لكنني فكرت بأني لآأنام..والاكتفاء بمراقبتكـ...

فتوجهت إليكـ بدون ان تشعر بأنني اراقبكـ..فرأيتكـ جالسأً تذرف الدموع..

وتمارس الجزوع,,اراكـ تخبيء عني اشياء وهموم..كثيرة..

كنت اراكـ من بعيد وانت غير راضي ..وكآن شيء حصل لكـ ازعجكـ..!

فكرت بأن استفسر منكـ سبب هذه الدموع والسهر الطويل بهموم واشجان..!

اتيت إليكـ..واذا بكـ غيرت حالتكـ واصبحت تبتسم,,حتى لااعلم بأنكـ مهموم..!

لكنكـ لم تعلم بأنني كنت اراقبكـ وعرفت الحقيقة..؟

في حينهآ بكيت ونزفت الدموع..وقلت ياصديقي : اخبرني بالسالفة ولا عشت طيلة حياتي

بأحزأن وهموم..؟

قال لي سأخبركـ بالسالفة : كنت قد اخفيت عنكـ ماذا قال لي الدكتور..؟

قال لي الدكتور بأنكـ ستعيش لفترة قصيرة بسبب الحادث المروري.!

واسعى جاهداً نفسك بأستغلال ماتبقى من حياتكـ بالسهر والتفكير من أجل حـل لصديقكـ وكيف يدركـ

بأنكـ ستموت ,, ومن الضروري ان تصنع له الابتسامة والتقبل بالفكرة..!!!

فأنا اسهر الليل...من أجل مستقبلكـ ,, ومن أجل صحتكـ النفسية.!!!

بكيت حينهآ ولم اصغي جيدآ وكآنني فقدت شعوري واحساسي..

بكيت طويلاً..

فقال لي صديقي : لاتبكي ولاتحزن فهذه مشيئة الله بأننأ سنفترق..

وانت اذهب لحياتكـ التي ستجد احلامكـ ومستقبلكـ فيهـآ..أما انا فسأرحل للآخرتي.؟؟

حيث حياتي فيهـآ..!

فأنت لم تفارقني ..فبقي عندك الجامع والطلاب هم من تبقى لكـ في هذه الحياة..

فأبتسم ياصديقي..فالدموع خلقت للضعفااء.!.!

ودأعاُ ياصديقي..وداعاً ياصديقي..وداعاً ياصديقي..!

 


الصداقة الحقيقية : بقلم سجين الذكريآت المُـره..


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • العاشق | 2012-01-05
    واو مقالة رائعة وخوطر اكثر من رائعة,,
    الصداقة الحقيقية جميلة بقلمكـ ايها الكاتب البارع,,شكرآ لكــ
  • روهيت | 2012-01-01
    اللهم صلي وسلم على نبينا محمد ,,
    فالحياة فراق ولقاء,
    سعادة وشقــآء,
    عمل وهناء,,
    بارك الله فيكـ اختي الرائعة,,فالصديق الحقيقي قل وان وجــد,,
    يقولون الصداقة ثلاثـة:
    1- صديق كالغذاء تحتاجه دائماُ,,
    2- صديق كالدواء تحتاجه احياناُ,,
    3- صديق كالداء لاتحتاجـة ابـــداُ,,
  • Fairouz Attiya | 2012-01-01
    ما أروعك سيدى و اروع صداقتك و أبدع صديقك....................ولكن سيدي تلك هي الحياة...............فما من لقاء أبدي ولا حب سرمدى ولا فراق ينتهي...............ولعلي لست في حاجة لأذكر شخص تقي مثلك بقوله صلي الله عليه و سلم..............يا بن أدم عشت ما شئت فإنك ميت................و أحبب من شئت فإن مفارقه...............و إصنع ما شئت فإنك ملاقيه...........الي أخر الحديث................فتجلد صاحبي و تماسك............و لعلكما بإذنه تعالي صحبه تستظلون بظل الجبار العظيم يوم لا ظل الا ظلة..................أطال الله عمرك صديقي و بارك فيه و متعك بالصحة والعافية..........................و دمتم سيدي سالمين بغير سوء.............

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق