]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

إلى الأستاذ الأديب قدور بن علية

بواسطة: البشير بوكثير  |  بتاريخ: 2016-05-21 ، الوقت: 19:18:38
  • تقييم المقالة:

جبلُ الأبيض سيدي الشيخ الذي لايهتزّ ولايشيخ 

البشير بوكثير

  إهداء: إلى طود اللغة الأشمّ .. صاحب الفضل الجمّ " الشيخ قدور بن علية " .. شيخ قبيلة الأبيض سيدي الشّيخ أهدي هذه الشطحات اللفظية.

هذا شيخي جبلُ اللغة الباذخ " قدور بن علية " الذي طالما أطربني كالحسّون بنشيشِه ، وجَـــدّد حياتي من نتْف ريشِه، فله منّي السمع والطاعة . فمِنْ دُرره الحِسان أخذتُ جيّدَ البضاعة، حتّى قدّمني شيخا للجماعة ، رغم أنّ بضاعتي مزجاة وشطحاتي ملهاة . أدام اللهُ ياشيخيَ الشغوف ثمارَ إحسانك دانية القطوف ، ومعروفك للخاص والعام معلوم ومعروف، ووقاك من شرّ النائبات والصّروف، وأبقاك إماما للصّفوف وقائدا للزّحوف.
* هامش:
- جبل باذخ: شامخ.
- الحسّون: طائر حسن الصّوت جميل المنظر.
- نتف: نزع الريش.
- نشيش: أعني به صوت الحسّون.
- بضاعة مزجاة: رديئة وكاسدة.
- الشغوف : المحبّ، المولع.
- النائبات والصروف: المصائب.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق