]]>
خواطر :
ظللتنى تحت ظل السيف ترهبنى...حتى استغثتُ بأهل اللهِ والمَدَدِ... ( مقطع من انستنا يا أنيس الروح والجسدِ)...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لسان المزمار

بواسطة: خالد اسماعيل احمدالسيكاني  |  بتاريخ: 2016-05-18 ، الوقت: 05:15:44
  • تقييم المقالة:

 

الّهاة لسان المزمار الحارس الذي لا ينام ابدا

   لسان المزمار أو ما يسمى باللهاة حارس أمين  لا  يعرف  طعم الكرى والنوم  واقف كشرطي المرور يدفع باللقمة والسوائل  الى المريء ويفتح المجال للهواء ليدخل القصبة الهوائية و الرئتين ...إن اخطأ مرة قد يؤدي الى الفواق و الاختناق وبالأموات اللحاق . فهو مكان تقدير و احترام .

تحية اجلال واحترام لك يا لسان مزماري .

خالد \ من الهامات القلم ودموعه  .

 Khalid Ismail Ah


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق