]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الإرهاب

بواسطة: Yàs Mine  |  بتاريخ: 2016-05-02 ، الوقت: 17:38:22
  • تقييم المقالة:
  صحيح هناك إرهاب في العالم لا ننكر ذلك , و لكن السؤال لماذا أقترن الإرهاب بالدين الإسلام؟ لماذا ولد بعد الربيع العربي و ليس قبله؟ لماذا هناك خوف شديد منهم؟ من هم ليصنع ذلك الرعب فينا؟ فلقد عدنا عندما نرى شخصا مختلف عنا من حيث المظهر و الكلام نخاف منه و نقول عنه إرهابي, من نحن لنحكم على الناس؟ هل هذا كله خوف منهم؟ أصلا لماذا نخاف من أناس لا دين لهم, فقط يريدون تشويه الإسلام لا غير, فديننا جميل و ليس به عنف, فقط أعداء ديننا من أختلق ذلك و لقد سمحنا لهم بالسيطرة على أذهاننا و بإقناعنا بأن الإرهاب هو دين الإسلام , معادلة غير صحيحة و لكن كيف نثبت ذلك؟و كيف نصحوا ذلك ؟ فهو أمر صعب للغاية , فحتى المسلمين المعنيين بالأمر صدقوا ذلك و قالوا أنهم مسلمين متشددين , في حين أنهم ليسوا منا أصلا فقط زرعوهم أناس حاقدين على ديننا مقابل مبلغ من المال و أحلام وهمية بدخول إلى الجنة لا غير, فلقد استغلوا نقطة الجهاد التي في ديننا لإقناع الناس بالكامل حتى المسلمين , و لكن الجهاد هو ضد المستعمر و أعداء الدين وليس ضد أناس أبرياء سوى كانوا من نفس الدين أو لا فلا يهم ذلك فسيظل أناس أبرياء و ضعفاء , و ليس كما يفعلون هم يقتلون أي شخص يظهر أمامهم سوى كان من العدو أو لا , كما يقتلونهم بوحشية مفرطة بحيث تدرك بأنهم ليسوا أناس عاديين بالوحوش مفترسة تتغذى على ضعف البشر, يقلون أنهم يريدون خلافة الراشدة؟ فأي زمن يعيشون ؟ ألا يرو بأن العالم يسيطر عليه التكنولوجية و بأن الناس ذات فكر مختلف تماما؟ فكيف ستكون خلافتهم؟ لماذا مصرين على العودة إلى الوراء بحيث بأن ديننا يمكن تعايش معه في أي زمان فليس مرتبط أصلا به؟ صحيح بان عالمنا مليء بالفساد و الفسق و لكن ليس لدينا الحق بإجبار الناس على فعل أشياء لا يريدونها أو التحكم فيهم, و كما يقول ديننا " لا إكراه في الدين " و كذلك " لكم دينكم و لي ديني ", فالإنسان لديه الحق الاختيار و العيش بالطريقة التي يحبذها فقط لا يضر غيره و لا يحاول أن يفرض رأيه على الآخرين, و بذلك نتجنب العنف و الحرب التي لا تنتهي, و سيضل ديننا أصدق دين و أجمله رغم أعدائه و سنصحح ذلك الفكر السيئ عليه و ذلك بفهم ديننا بطريقة الصحيحة و المشي على خطاه فديننا دين تسامح و سلام , هذه هي الحقيقة لا غير ذلك. الإرهاب هو أعداء دين الإسلام... أحبك يا ديني... 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق