]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

Oخاطرة

بواسطة: صلاح الدين الأيوبي  |  بتاريخ: 2011-12-26 ، الوقت: 21:35:13
  • تقييم المقالة:

هي حياتي , أيام تقبل الثرى و كلمات تموت على الورق , وحلم يصده الأرق , هي حياتي قبلة منحتها التعاسة لزمني وواقع رفضته فلكمني , وإمرأة أهديتها فظلتني , هي حياتي جرح لا يشفى و مرضى بلا مشفى وشقاء دائم لا يخفى, كل ربيع تعمه الزهور و ربيعي لا يزدهر إلا بالأشواك , أتذكرك فتنهمر الدموع من عيون ترجو اللقاء , و أنساك فتنهمر الدموع أيضا, تذكرك و ترغب في البقاء, هوس وجنون ما أقول ألم وعذاب وشوق لا يزول , مريض أنا بدائك الخطير منهك القوى ومتعب ومع هذا أكمل المسير , إعلمي أني بين الأفكار أقف لا أهجر منها غير فكرة الرحيل , تائه لا أرى في الحياة غيرك سبيل أكره البعد وأتوسد الندم , وأرتشف في الصباح فنجان الذليل , وفي المساء أرى الشمس حزينة فأقول لما حزنك فتقول لي هل لك بعد غروبي من خليل , فأقول نعم هي غالية تؤنسني بالألم تفعمني بالبكاء مع أنها تبخل عني بمنديل.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق