]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سطور (رواية لم تُنجز بَعد) *طيف امرأه*

بواسطة: طيف امرأه  |  بتاريخ: 2016-04-17 ، الوقت: 07:05:05
  • تقييم المقالة:

 

 

 

رواية لم تُنجز بَعد 

 

 

حينما تصرخ بُنيات الصمت , تحجز كل الكائنات مقاعد المغادرة , وتنتقل عبر الفراغ

كان ذات يوم مسرف الهدوء , عادة ..لا تصرخ البُنيات ..من قليل الألم !!!!

:::::

قالت ...

ربما ذاك الدرب مُزهر بكبرياء .. عزتها ,, لم يكن يوما يعرف ...النبت الصالح ..

أزهرت ..خطواته بها , حيث أدرك علوم الفلاحة, وفنها الخاص .

***************

تعابيرك ليست مطمئنة وراءها الكثير من المعاني , غامضة أنت رغم براءة وجهك ...

قالها.. وأختفى عبر ضباب الغموض المحيط به .

::::

لا زلتُ أتخيل الحياة هنا , كما لو كانت زوبعة انسكاب ؛ لفنجان كنا بغاية الشوق لرشفة منه كي نبدأ الصحو

قالت لزميلتها ...الدامعه والتي بدأت كأنها منذ قرن ...لم تعرف السبات .

:::

لن يذكروني لا اليوم ولا غدا , كما لم يذكرني أحد لحظة العدم

كنت يوما كما لو كان غيري ,, وما تبقى مني إلا ..طيب كلمة

وبسمة لا تفارق مبسمي .

:::: ::: ::::

موقف يحتوي كل ذا كرتها , ويعتريه النضج كلما استدار البدر .

::

قراءة الخطوط على ممرات الحياة ..يحتاج للتركيز , كي لا تسقط منها بعض السطور ...

فلا تدرك العبر ...امضي قُدما , واستفد ولو ...اليسير .

:: ::

عندما يصبح للبحر جذب ...تنتفي كل قوانين ..الخوف...ويسيطر عليك ..الفضول البريء .

::

لا يمكن للمنطق أن يفسر كل حالاتنا النفسيه ..هناك اتحاد مولود من تضاد. :::

حينما يصبح للوجهة ...إصرار,, يسبقك البصر حيث مدى المعرفة والتسليم له بخشوع.

::: ::

على هذا المقعد كانت تجلس ..توقفت عقارب الوقت لديها ...تجمدت كل المواسم ...وأشارت نحو

نوء واحد ..بكل دقة , بلا داعٍ للعودة أدراج الرحاب .

:: :::

هنا ...لا أجد للرصيف كاهل يحتمل تلك الحروف القاسية ...لن يحتوي جمال المنظر اﻵسر ..

أو الشدة في التوبيخ الثائر..لذا ...عقدتُ هدنة لبعض ..البُعد كي أستمر في التأمل لما بَعد ..الحد.

طيف ورواية لم تكتمل أحداثها

17/4/2016


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق