]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

النقد والانتقاد

بواسطة: Faraj Bouzaienne  |  بتاريخ: 2016-04-09 ، الوقت: 18:41:06
  • تقييم المقالة:

النقد والانتقاد

إن اكتساب الناقد للوسائل والمقومات العلمية للنقد لا تكفي لإصدار أحكام موضوعية ونزيهة سواء كان النقد أدبياً أو اجتماعياً أو تربوياً أو سياسياً أو غيره، إذ لا بد للناقد أن يتصف بمقومات ذاتية حتى يكون النقد سليماً خالياً من الأهواء والتحيز، ومن أهم هذه المقومات حسب نظري ألا يكون الناقد سفيهاً ولا نرجسياً ولا مسلوب الإرادة ، لأن السفاهة تجعل من الناقد شخص غير متزن تتقاذفه الأهواء والميول وأما النرجسية فتجعله لا يرى من المحاسن والفضائل إلا محاسنه وفضائله ولا يرى من غيره إلا المثالب والنقائص، وأما مسلوب الإرادة فهو عبد سجين لمن سلبه إرادته.

فالأحكام التي تصدر عن الناقد السفيه أو النرجسي أو مسلوب الإرادة عادة ما تلد مشوهة قبيحة وتكون انتقاداً يراد به الهدم لا البناء وتتبع للعورات والأخطاء وهو عمل من أعمال مرضى النفوس والضعفاء الفاقدين للحجة والبرهان والمتحللين من القواعد والقيم.

وأما النقد الموضوعي النزيه هو دحض الحجة بالحجة والدليل بالدليل وهو نقد وبناء ينقد ما يستوجب النقض ويدعم ما يستوجب الدعم وهو تنبيه لموطن الضعف وإبراز لموطن القوة.

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق