]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مبدأ حق الفيتو (أو النقض)

بواسطة: Jalil Galiaty  |  بتاريخ: 2016-04-05 ، الوقت: 12:18:25
  • تقييم المقالة:
مبدأ حق الفيتو (أو النقض)

 

فلسفيا وقانونيا لآ أفهم لمادا مبدأ الفيتو او حق النقض لازال ساري المفعول داخل أروقة الامم المتحدة ؟ أ لأنه يمتل حقا غير مشروعا للدول القوية الخمسة ( الولايات المتحدة الامريكية, روسيا , الصين ,انجلترا وفرنسا) في الدفاع عن مصالحها التي لاتنتهي ؟ ام أن شعوب العالم الاخرى لازالت تؤمن بما كان يسمى بالحرب الباردة بين الغرب والشرق (امريكا روسيا) ؟ أم أن الفيتو يساوي الديمقراطية التي لا طالما تتبجح بها هذه المنظمة العالمية ومن وراءها الديكتاتوريات العالمية حسب فهمي من خلال ما يقع في بؤر التوثر التي يدام نزاعها ويستطال ؟حتى تصبح رسما تجاريا لمجموعة من المنظمات الحقوقية اللاحكومية لابتزاز الشعوب وتقديم تقاريرها الغير الحيادية المدفوعة الثمن مسبقا لصالح من يدفع أكثر .اننا اليوم والحالة هاته نعلنها صرخة مدوية في وجه الامم المتحدة وفي وجه دول الفيتو الخمسة ان هدا الحق يجب ان ينتفى باعتباره مرفوضا قانونيا لانه ضد الديمقراطية التي تنادي بها جميع الشرائع الكونية ومرفوضا لان الشعوب لم تعد قاصرة لفرض الوصاية عنها بحيت يعطينا انطباعا على اننا نحن شعوب العالم الثالت أو شعوب الدول السائرة في طريق النمو لازلنا نرزح تحت الاحتلال بمسمياته المختلفة وأخص بالدكر منها ( الاستعمار ,الانتداب والحماية ) وهي وجه لعملة واحدة .فلابد ان نعكس الابيات الشعرية التي جادت بها قريحة الشاعر التونسي ابو القاسم الشابي .
ادا الشعب يوما أراد الحياة ***********فلابد أن يستجيب القدر 
ولابدللليل أن ينجلي ************ ولابد للقيد أن ينكسر 
على حالة الشعوب التي لازالت ترى بأن استعمارنا من خلال هدا المبدأ المجحف في حقنا نحن الشعوب المستضعفة لايعطينا الامان والاطمئنان لهده القوى الاستعمارية في أن تدافع على حقوقنا داخل هذا المنتظم الدولي الصوري المسمى الامم المتحدة بحيت اخر ما يفكر فيه هو حقوقنا لان مصالحهم أولا وثانيا وثالتا اللهم بعض الخرجات الغير المفهومة لهده الدول المتمتعة بهدا الحق دون سواها عندما ترى ان شعبا ما سيبدل بندقيته من اليمين الى الشمال أو يلمسون أن مصالحهم ستهد على رؤوسهم .فمن المؤسف ومن العار في القرن 21الدي يعج بهده الفوضى العرمة التي يصفها منظرها نعوم تشومسكي بالفوضى الخلاقة التي تسير في اتجاه السيطرة الكاملة للوبيات عالمية بعينها لازلنا نغط في سباتنا العميق أو في بياتنا المتخلف على حد تعبيرهم .بان شعوب العالم الثالث شعوب استهلاكية وهم الشعوب الانتاجية مما يجعلنا دائما فقط عبارة عن حقول تجارب وجب الحفاظ على حقهم في الفيتو لحماية هذه الحقول .فمن المؤسف ومن العار أن لايتحرك مثقفونا لاخد الامور بالجدية المطلوبة والحسم في هكدا أمور والدفع في أفق تغيير التركيبة الحالية لمنظمة الامم المتحدة لحلحلة الوضع الحالي داخل أروقتها ودفع دولهم المؤهلة في أفق انتزاع هدا الحق من أيدي غاصبي الديمقراطية في العالم وهي هذه الدول الخمس التي تشتري سلمها الاجتماعي باغماض عيونها عن الحقوق المهضومة لمجموعة من الشعوب . ان الامور اليوم مع تحول جغرافية العالم سواء الجغرافية السكانية أو الجغرافية الاستطانية تحيلنا الى ابتكار أساليب جديدة للضغط على هذه المنظمة لخلق توازنات عالمية على الاقل لاننا نلاحظ ان دول الفيتو تمثل فقط ثلاث قارات, ثلات دول من أوروبا وأمريكا ودولة من أسيا فاين هي افريقيا ؟ وأين هي أستراليا من كل هدا ؟ ألا يعتبر هدا اجحافا في حق الشعوب الاخرى ؟ انه لمكر التاريخ الدي ألحق بنا هدا العار ان نتواجد بقارات لاتوجد بها ولو دولة واحدة تتمتع بهدا الحق كمثيلتها بالقارات الاخرى. فلكي نقطع الطريق على الاستعمار القديم الجديد لابد من الدفع في أفق حل هذه المنظمة التي اصبحت تفوح منها رائحة الفساد لاعادة تشكيلها ديمقراطيا وبالتصويت العلني لضمان حقوق الشعوب بعيدا عن هدا الحيف القانوني الدي يسوغ حقوقا لغير اهلها والوقوف بندية في وجه لوبيات الفساد العالمي ولو كانت من دول قوية.
« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق