]]>
خواطر :
فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

القراءة شفاء

بواسطة: عبد الغفور رحيم  |  بتاريخ: 2016-04-03 ، الوقت: 20:11:57
  • تقييم المقالة:

القراءة شفاء ورحلة الى افاق المعاني والتجارب التي يعيشها الاخرون ، كم يلزمنا من نصوص لكي نشفى من امراضنا المختلفة ولعل القارئ العربي لا يقرأ ولو كان يقرا كالاوروبي لشفي من هفواته الحضارية التي يعانيها اليوم ، هناك نصوص شعرية تنقلك الى عوالم الجمال وهناك نصوص فلسفية تعيد هيكلة تفكيرك من جديد ولو خيرت بين الشعر والفلسفة لاخترت الفلسفة لاني مؤمن بمقولة ان اقرا نص واحد يجنني ويصيبني بالدوار ويشذرني خير من اقرا نص شعري يحييني  في احلام جميلة

يا قارئي لا تنتظر مني ان اعطيك وردا او كلاما معسلا ، كلا لن تجد هذا في حديقتي ...الا تعلم ان  حديقتي فيها اشواك اخترتها من تجارب الحياة ستؤلمك ..انت لكي تقرؤني عليك بشجاعة من نوع خاص ، وذاتك لابد ان تكون مهيأة لكي تقاتل معاني بثثتها كنمور تقتنص الحيات السامة منك ، فقاتل بشرف تلك النمور

لا تنتظر مني ان اهبك  بين ثنايا نصوصي امالا وحلول وكيف تنهض من كبوتك...كلا انا ساعطيك السم ليتغلغل فيك وعندما ينساب الى دماغك يصبح دواء

انا لست في عرس ، فلا اريد منك الرقص على انغامي ، اريد منك ان تهلك بقراءتي فانا احب الذين يقرؤوني ليعيشوا ذواتهم الاخرى...لا تنتظر مني كلمات عشق لتذهب الى حبيبك لتتغني بما كتبت ..فليس لدي الا اكفان عشق ميت ، وتجارب مريرة ...فتشجع لتقرءني


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • قريب قريب | 2016-04-03
    الفلسفة داء للجاهل ودواء للعاقل
    والشعر قيثارة النفس
    وماأحلى ان يعرف الانسان في اللونين
    فمزيجهما يفتح ابواب العقل والروح.
    سأحاول ان ألحق بمجموعة النمور  وأترك القطيع
    فلعلي ادخل الى حدائقك الخلفية
    واقطف ماتيسر من ازهارها.
    مشكور عزيزي
    دمت متألقاً

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق