]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الوعي

بواسطة: Jalil Galiaty  |  بتاريخ: 2016-03-26 ، الوقت: 01:55:41
  • تقييم المقالة:
الوعي مادا نقصد بالوعي أخواتي اخواني بعيدا عن التعاريف الرسمية والمناهج الاكاديمية؟؟؟
فالوعي بدون لف ولا دوران كما يثبته العلماء الاجلاء الممنوعين من نشر دراساتهم العلمية المناقضة للعلوم الرسمية المعتمدة كمناهج للتدريس في المعاهد والجامعات الدولية هو عبارة عن طاقة قابلة للتحكم والتوجيه.فنحن البشر مغمورين بمجال طاقة كونية ذات طبيعة أيثيرية’ ويبدو واضحا أنها عاقلة . حيث يمكنها أن تتفاعل مباشرة مع وعينا .بيد أن الكون الذي نعيش فيه له طبيعة هولوغرافية ومتعددة الابعاد ’أي أن كل جزء في الكون يمثل كل الكون ’فكل شيء في الوجود موصول ببعضه البعض .فحري بنا أن حواسنا تستقبل اشارات وذبدبات وليس صورا واصواتا كما تصور لنل المناهج الدراسية المعتمدة في المؤسسات الرسمية حول العالم.فالانسان ليس الة ميكانيكية فزيائية معقدة كما فسرها ديكارت ولكن الانسان هو كيان من الطاقة الهائلة ’يحوز على أكثر من عشرين منظومة حسية بدلا من الحواس الخمس التي يقر بها العلم الحديث ومكون من مجموعة من المواد المعروفة من طرف العلم الحديث كالسائل والصلب والغاز اضافة الى البلازما والبيوبلازما. ان هدا الكائن المعقد كما وصفه ديكارت يملك جهاز ارسال بيولوجي كما لبعض الحيوانات ’يعمل على مبدا الرنين ’ وهدا يمكنه من التواصل مع اي كائن اخر في اي مكان في الوجود .فهو اي الانسان يستطيع ادراك كل شيء في الوجود مجرد ان استهدفه بتفكيره كما يستطيع ان يؤثر على أي شيء في الوجود مجرد ان استهدفه بتفكيره.من اللامعقول ان يبقى هدا الكائن العاقل سجينا لعلوم خاضعة لسيطرة لوبيات عالمية في فهمه .لدا فمن بين الحواس الكامنة في أعماقنا والتي تم قمعها عند زيغنا عن المسار الطبيعي للكائن البشري هي التخاطر والاستبصار أو غيرها .وبفتح أعيننا على هذه العلوم المقموعة سيتلاشى المذهب المادي ومن تم ضربه في العمق واعادة احياء المذهب الحيوي الدي كان معروفا في تاريخنا القديم .هدا المذهب الدي بحث بعمق في تلك الطبيعة الخفية من الكائن البشري ’ معتمدا على أساليب علمية صرفة لكن لم يكتب لها البقاء طويلا حيث عجز عن الصمود في وجه دلك الاختراق الواسع للمؤسسات الاقتصادية للعالم الاكاديمي مما أفرغ العلم من مضمونه الاصيل مكرسا منهجا علميا له منفعة تجارية/اقتصادية يساهم في صناعة مجتمعات استهلاكية مفرغة العقول .أما الاكتشافات الجديدة التي أتبتث وجود اسس بيولوجية للادراك الغيبي في جسم الانسان ’والتي تم احرازها في المختبرات , فيمكن تقسيمها الى خمس فئات مختلفة وهي...
1--مستقبلات حسية ليميائية دقيقة 2--مستفبلات حسية كهروكيميائية دقيقة 3--تبادل معلوماتي طرحي من خلال الشبكة العصبية. 4--مستقبلات حسية معلوماتية بايوكهرومغناطيسية. 5--شبكات انتقال بايومعلوماتية على المستوى الذري الجزيئي وما تحت عصبي.     أعجبني أعجبني أحببته هاهاها واااو أحزنني أغضبني  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق