]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

صرخة فجوة ..

بواسطة: م. عبدالله الخنبشي  |  بتاريخ: 2016-03-19 ، الوقت: 14:50:09
  • تقييم المقالة:

تبحث عن شي مفقود .. لا تعرف ماهو .. ?! كل شي حوليك يسير .. وانته معه تسير .. ولكن لا تعرف الي اين ومتي وكيف .. ولماذا .. ؟

تستيقظ في الصباح تذهب الي العمل تعود للمنزل تستريح ومن ثم تقضي حوائجك وحوائج المنزل .. تنام وتصحوا .. وتعاود الكره مرة اخرى ..

ملل هدوء .. لحظات وساعات .. هل من جديد ?! لاجديد .. !!

تحاول ان تنفجر .. ان تصرخ .. ان تقول شيئا .. لكن لاتعرف ماذا تقول .. !! بالفعل ماذا نقول .. !! او ماذا نفعل .. !!?

لاشئ يرضي .. ولاشي يملئ الفجوة .. وفي كل يوم تزداد مساحتها .. وتصبح كبيرة ..  كبيرة جدا لدرجة انها تحاول ان تبعدك عن كل شي .. حتى عن نفسك .. ويصبح الجسد .. غريبا عن العقل وتفكيره .. والقلب بعيدا عن من حوليه ..

فجوة كبيرة .. كبيرة جدا .. ليس لها قرار .. !!

وعندما يبدأ الشعور بهذا .. ستتوقف عن السير .. قليلا .. وستقف امام المرآة .. ستحاول ان تكتشف مافي هذه الفجوة .. لكن لن تعرف شيئا .. فالفجوة عميقة وواسعة و مظلمة لانور فيها ولاحياة ..

ستشعر وقتها ان قلبك ينبض .. وعينيك تحدق في نفسي باستغراب .. وكانك ترى نفسك لاول مرة .. من هذا الذي في المرآة .. ?! وماهذه الفجوة ومن اين اتت وكيف ولماذا .. ? شعورا غريب ومجهول ..

حينها تود ان تفعل شيئا .. حتى لو كان هذا الشئ يعد ويصنف كفعل جنوني .. لتغير المشهد والوضع .. تريد ان تجن للحظة .. تريد ان تمشي عاريا في الشوارع او في داخل المنزل .. او تريد ان تذهب بالسيارة في طريق الا نهاية .. وفي محاولة منك لسد هذه الفجوة المظلمة .. التي في داخلك ..

 ستفعل شيئا لم تكن تفعله من قبل .. !!

توقف هنا .. شيئا لم تفعله من قبل .. مالذي ستفعله يارجل .. ?!

ردة الفعل لهذه الفجوة .. ستكون فقط تصرفا يعكس ما في داخلها وعمقها وابعادها الزمنية .. بمعنى اصح .. ماستفعله هو محاولة منك لاغلاق هذه الفجوة .. بأي طريقة ووسيلة ممكنة ..

لكن الاهم من اغلاقها .. هو ماذا كان في هذه الفجوة .. لانه عندما تقوم باغلاق فجوة بداخلك .. فانها ستعكس ماكان بداخلها بشكلها وحجمها .. اي ان السدادة والفجوة .. متناسقان .. ومتشابهان .. كالمرآة تماما يعكسان صورة بعضهما البعض ..

لذلك ان كانت فجوتك عبارة عن ملل .. ستذهب لمطعم او للبحر او لاي مكان ترفيهي .. وان كانت فجوتك عبارة عن ضغط عمل وعصبية متكررة .. تحتاج وقتها للراحة والاسترجاع مع الاصدقاء والاهل .. هذه الفجوات وغيرها .. تعتبر فجوات سطحية .. عندما تغلق فجوة .. تعود اخرى مع الوقت .. !!

لانها تاتي نتيجة لتراكمات الحياة .. لا خوف منها فهي كمرض ارتفاع الحرارة او الالتهاب الحلقي ياتي ويعالج ويذهب .. مع الوقت يعود مرة اخرى نتيجة .. تغير الاجواء .. 

لكن هنالك نوعا من  الفجوات .. فجوة لها صوت عالي .. كصوت الصرخه .. فجوة اخطر ..

فجوة اعمق .. يكون احد علاماتها الهامة .. الوحدة والانغلاق على النفس .. في محاولة من النفس لاكتشاف مافي داخل الفجوة .. قد ياخذ وقتا طويل .. لكن الخوف ليس من الوقت .. الخوف مما سيكتشفه .. !!

وعن اكتشافه لضلمته سيحاول ان يجد حلا لاغلاق هذه الفجوة .. هنا ستكمن المشكلة الكبرى .. فغالبا ان لم يجد المساعدة والنصح والاستشارة الصحيحة .. سيغلق الفجوة وسيقع فكره كله بداخلها ..

بمعنى آخر سيدخل فكره وجسده وقلبه داخل الفجوة .. ويغلق عليهم جميعا بسدادة يراها صحيحة .. وللاسف سيكون صعبا وقتها الخروج .. !! لانه هو في الداخل والمفتاح بيده ..

تجد كل المتطرفين بكافة اشكالهم ودياناتهم او توجهاتهم الفكرية والعقائدية .. كانت بداية ضياعهم فجوة عقائدية او فكرية .. بعضهم دكتورا او مهندسا او حتى بروفيسورا .. لا تستغرب من هذا .. !! فالفجوة استحدثت بداخله نتيجة بعده عن الواقع .. او تكون نتبجة لعدم الرضا عن النفس ..

ولكن الاخطر عندما تكون نتيجة اخطاء ارتكبها في الماضي .. والآن يحاول تصحيحها عن طريق الندم والتوبة .. وبالتالي فانه سيدخل بداخل الفجوة وضلمتها .. وستصور له بصراخها المزعج ان الحياة التي كان يعيشها هي حياة .. همجية غير سوية .. وان من حوليه من البشر والمجتمع هم سببها .. وان اردت اصلاح حياتك .. واسكات صرخة فجوتك .. فلابد من ازالة هذه المعوقات ..!!

لقد تحولت الفجوة الي فجوة سوداء .. تلتهم كل من حوليها وتزيلها وتعتبرها معوقا .. حتى صاحب الفجوة نفسه .. لقد التهمته بلا عودة .. !!

هل رايت كيف سيفكر صاحب الفجوة .. والفجوة نفسها ..!?

للاسف اغلقوا على انفسهم داخل فجواتهم واصبحوا لايسمعون الا صراخها المستمر .. وكلما تحاول استعادتهم وانقاذهم ستفشل .. !!

لذلك ان رايت عزيزا او صديقا .. اغلق بنفسه على نفسه .. واعتزل الجميع وابتعد .. فلا تبتعد عنه انت ان كان عزيزا فعلا عليك .. كن بجانبه وساعده على الخروج من الفجوة واسكات صراخها .. وساعده ايضا على اغلاقها .. بالحجج والبراهين ..

اذهب به ومعه الى كل تسآلته .. كن عونا له .. وفي النهاية .. ستجد ابتسامته قد عادت .. لكن الاهم .. افعل كل هذا قبل فوات الآوان .. قبل ان تصم اذآنه صرخة الفجوة ..

فاحذر من نفسك .. وفكر في جنون افعالك .. قبل اعقلها .. فلن يهزم عقلك سوى عقلك ..


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق