]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

على هامش " شاعر الجزائر"

بواسطة: البشير بوكثير  |  بتاريخ: 2016-03-18 ، الوقت: 16:00:32
  • تقييم المقالة:

على هامش " شاعر الجزائر"

ومضة: بوكثيرية

ولأنّ الدكتور مشري بن خليفة عدوّ لَدُود للتراث التليد والماضي المجيد وللمعجمية العربية الأصيلة والألسنية الجرجانية الجميلة فقد استعصى عليه البارحة فهم مقاصد شاعرنا الجميل الفيروزي فراح في نقده يخبط خبط عشواء ولم يأتِ إلا بالغثاء، لكنّ شاعر الشعراء ألقمه حجرا وجعل حُجّته خرساء. أمّا تلك المومياء فراحت تصفّق تصفيقات هستيرية من فرط الحنق والبغضاء لكنّها صارت كما تقول أمّي: كلب وضربتو بعظم.. وأخيرا انهار جدار الوهم !


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق