]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

العربي يخرب بيته بيديه

بواسطة: روح العقل  |  بتاريخ: 2016-03-10 ، الوقت: 14:02:19
  • تقييم المقالة:

من المؤسف ان كل الامم الاخرى غير العربية تسعى الى بناء اوطانها وحضارتها وفق خطة استراتيجية و سياسة بينما العربي هو الوحيد في العالم من يستهدف وطنه بالتخريب وبالتدمير

العربي وحده من بين بشر العالم من يبشر وطنه بالتخريب الممنهج ، وفوق ذلك يفتخر ، لم نتعلم اصلا من التاريخ ، لم نتعلم ان العدو هو الذي يفرح بخراب البيت الذي يأوينا ، لانك تعفيه من مهمة الاحتلال او الاستعمار التي تكلفه غاليا ، العربي لم يتعلم الدرس وهو فوق ذلك يتحالف مع العدو ، يتحالف مع الاجنبي ليخرب بيته بيديه وفوق ذلك تراه مفتخرا

ماذا حدث لهذا الانسان ، هل اعتراه الجنون حتى يخرب وطنه بيديه ، ماذا حدث اهو تيه وضلال

كل الامم تتجه نحو اهداف بينه وواضحة بينما العربي يقتل ذاته ويخرب هويته

هل هذا الدمار والقتل من اجل السلطة والكرسي ، امن اجل دراهم وايام معدودات في السلطة  نتقاتل ونخرب ديارنا

ان هذا لجنون ، وحمق ليس بعده حمق ، الم يئن بعد لنستيقظ ...لنرى بوضوح اننا اغبياء بالمعنى الكلمة ذلك اننا نخرب اوطاننا من اجل نكون نحن في سلطة ايامها معدودة ....والسلطة لم تدم لاحد وهي متداولة بحسب القوانين التاريخية ....وهكذا تسيل الدماء من اجل لاشئ ، تموت الالاف والملايين بسبب اسباب تافة .... يتعلق الامر باننا امة لم تتعلم قط من تاريخها ، امة تشتهي سفك الدماء والقتل ولا تريد البناء والتعمير ....الم يئن الوقت لنسيقظ لنرى ان كل الامم تضحك علينا

 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق