]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

وقتنا ووقتهم

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2016-03-08 ، الوقت: 09:40:29
  • تقييم المقالة:

لازلنا منذ النشأة نلوم الزمان والعيب فينا...ولا زلنا نسأل تلك الدجاجة لما تبيض وتفرخ , والعط والشط والمط يملأ المكان..... من العواصم الثقافية وقافها....الى تلك البرامج التلفزيونية شاعر الجزائر...وصحافي العرب...الى ألحان وشباب او هي الحان وشيوخ...الى تلك الملاسنات بين كبار السياسة عندنا...حين يظهرهم لنا القنوات التلفزيونية فرسان الجزائر في الفن والأدب والثقافة....وهك>ا يكون حسب رأي البعض المحسوبين على الإعلام الثقافي والفني والأدبي الإعلام بصفة عامة رد الجميل للدب وللثقافة والفن , يوم كان إبان القرن الثامن عشر الناس لا تقرأ الجرائد ولا تتلبع التلفزيون ولا تستمع للإذاعة إلا إذا كان بها شيئ من الأدب اوة الثقافة او الفن , وكأن هذه القيم انقذت الإعلام في يوم ما. لم نعد نفهم من هؤلاء الذين اضاعوا وقتهم سدى ويريدون ان يضيعوا وقت الناس ايضا.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق