]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

درس الأصول الثلاثة9

بواسطة: عبدالرقيب أمين قائد  |  بتاريخ: 2016-03-06 ، الوقت: 07:46:27
  • تقييم المقالة:

 الدرس( التاسع )

من دروس الأصول الثلاثة

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:

 

فقد كان درسنا السابق متعلق

 بالمسألة الثالثة مسألة الدعوة إلى العلم.

 وعُلِم أن الدعوة إلى العلم مضمون قول الله تعالى "قل هذه سبيلي أدعوإلى على بصيرة"

 وأن "أعلى مراتب العلم الدعوة إلى الحق وسبيل الرشاد"

 

وينبغي لطالب العلم الاهتمام البالغ بالدعوة إلى الله.

 

 في يومنا هذا نتذاكر معكم مايتيسر مذاكرته حول المسألة الرابعة وهي

 

  قول المؤلف رحمه الله

  الرابعة(الصبر على الأذى فيه)يعني العلم

ينبغي أن يُعْلَم أن العلم يحتاج إلى صبر في طلبه وتحمله وأداءه

 

 وكما قال القائل

 

دببت للمجد والساعون قد بلغوا ... جهد النفوس وألقوا دونه الأزرا

 

وكابدوا المجد حتى مل أكثرهم ... وعانق المجد من وافى ومن صبرا

 

لا تحسب المجد تمرا أنت آكلة ... لن تبلغ المجد حتى تلعق الصبرا

 

 وثمرة الصبر الاستمرار في الطلب ولو على الشيئ القليل.

 

فاليوم شيئ وغدا مثله ....من نخب العلم التي تلتقط

 

يحصل المرء بها حكمة.....وإنما السيل اجتماع النقط

 

 قال الشافعي رحمه الله:

 « حق على طلبة العلم بلوغ غاية جهدهم في الاستكثار من العلم، والصبر على كل عارض دون طلبه"أ.ه‍ـ

 

 قال الله لخير البشر

"فاصبر كما صبر ألواْ العزم من الرسل"

فأمره بالصبر

 

  وجميعكم يعلم

 أن الصبر على  ثلاثة أقسام

 

١- صبر على طاعة الله.

٢- صبر عن معصية الله.

٣- صبر على أقدار الله المؤلمة.

 

 ثم قال المؤلف رحمه الله

 

  والدليل  قوله تعالى:

 بسم الله الرحمن الرحيم

 {والعصر إن الأنسان لفي خسر إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر}

 

 وهذه السورة استدل بها المؤلف على المسائل الأربع العلم والعمل به والدعوة إليه والصبر على الأذى فيه.

 

 فقوله:

{إلا الذين آمنوا }

دليل العلم ومقصود ذلك : أن العلم يقود صاحبه إلى الإيمان

وكلما كان العبد بربه أعرف كان منه أخوف

وبالعلم يزداد إيمانك.. وبه تعرف مايحسن فعله ومايقبح.

 

 وقد ذكرنا نبذه من هذا في الحديث عن العلم

 

 قوله..

"وعملواالصالحات"

دليل العمل..

 

 وقوله

"وتواصوا بالحق"

 دليل الدعوة إليه.

 

 وقوله:

" وتواصوا بالصبر"

دليل ..الصبر بــ.أقسامه الثلاثة.

 

 قال ابن كثير

 

 العصر: الزمان الذي يقع فيه حركات بني آدم، من خير وشر.

 إلى أن قال :

 فأقسم تعالى بذلك على أن الإنسان لفي خسر، أي: في خسارة وهلاك، {إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات}

فاستثنى من جنس الإنسان عن الخسران الذين آمنوا بقلوبهم، وعملوا الصالحات بجوارحهم، {وتواصوا بالحق}

وهو أداء الطاعات، وترك المحرمات، {وتواصوا بالصبر}

على المصائب والأقدار، وأذى من يؤذي ممن يأمرونه بالمعروف وينهونه عن المنكر"أ.ه‍ـ

 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

 ولمتابعة دروس الأصول الثلاثة

على التلجرام اضغط رابط القناة

https://telegram.me/asley

 

------------------

 الدروس العلمية


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق