]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

جمهور عكاشة

بواسطة: م نادر هياكل  |  بتاريخ: 2016-03-01 ، الوقت: 03:50:12
  • تقييم المقالة:

تمثل حالة ما يسمي بالدكتور عكاشة حالة مستعصية علي الفهم لدي كثير من المثقفين المصريين بل لدي كثير من الشعب المصري وهو فعلاً يستحق دراسه وتحليل ولكن لدي أطباء النفس وهذا لا يمنع من محاولة إلقاء نظره عامه عليه وعلي تصرفاته من قبلنا

1- يمثل عكاشه مدرسة خاصة في التدني في مخاطبة الجمهور بطريقته حتي إنه ليسب جمهوره الذي أشك في أن البعض منهم لديه نزعة ماسوشيه (حب تعذيب الذات وجلدها).

2- الكثير من جمهور عكاشة لديه ذاكرة السمك بما لا يمنع من ترديد ه الكلام وعكسه في ذات الحلقه وتصديق الناس له.

3- جمهوره من متوسطي وقليلي الثقافه ممن يسهل تحريكهم وشحنهم بالكلمات وهو يتفنن في تملكهم.

4-عكاشه ليس لوحده لو دققت النظر قليلاً للاحظت أنه ليس لوحده هناك من يمده بالمعلومات ومن يحشد له هل هي أجهزه أمنية ؟ بالتأكيد . هل هناك من أجهزة إستخبارات ما ؟ محتمل . هل هي إسرائيل ؟ غير مستبعد.

5-جمهور عكاشه من البسطاء الذين لا يحبون تأنيب الضمير ولكن دائمأ هناك شماعة جاهزه لتعليق جميع الأخطاء وأسهل ما يمكن أن يحدث هو إنسحابهم السريع وتقلبهم من العارف ببواطن الأمور إلي ما أنا إلا نقطه في بحر وأنا بأيدي أيه؟ علي الرغم من أنه يمكن أن يكون ممن شاركوا بالفعل في أحداث سابقه بمعني "حزب الكنبة" الذي يتم السيطره عليه بتحريكه أو عودته لمقاعد المتفرجين طبقاً لحاجة العرض.

والمقال التالي بعنوان عكاشه من تاني قريباً

Nader Hiakel


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق